تركوا أطفالهم الصغار دون مراقبة وخرجوا لشرب الكحول …كانت الشرطة بانتظارهم عند العودة !

وجهت الشرطة اتهامات الى سيدتين من سكان Kozienice في مقاطعة Mazowieckie لقيامهما بتعريض حياة الأطفال لخطر بعد أن تركوا أطفالهم دون مراقبة وخرجوا الى الحفلة لشرب الكحول ،وبعد مرور الوقت وقف أحد الأطفال على حافة النافذة وبدأ بالبكاء يريد والدته .

وقالت المتحدثة باسم مكتب المدعي العام الإقليمي في رادوم بياتا غالاس يوم الاثنين ، تم تطبيق إجراء وقائي من خلال إشراف الشرطة على النساء ،ويتعين عليهم تقديم تقارير كل يومين في مركز الشرطة المحلي اضافة الى فؤض حظر على تناولهن الكحول حتى نهاية الإجراءات “.

وقع الحادث قبل بضعة أيام في Kozienice فقد استيقظ سكان إحدى الشقق على صراخ طفل صغير ينادي أمه، عندما خرج أحد المستأجرين إلى الشرفة ، رأى فتاة صغيرة واقفة على حافة النافذة في المبنى المقابل وتنادي والدتها فاستدعى الشرطة وعند وصول الشرطة تبين وجود ثلاثة أطفال دون وجود مراقب لهم ،و اتضح أن أمهاتهم الذين تتراوح أعمارهم بين 23 و 25 ،غادروا إلى حفلة ليلية ، وتركوا أطفالهم دون مراقب،تم احتجاز النساء عند عودتهم سكارى إلى المنزل.

التعليقات مغلقة.