كيف تتصرف عندما تجد لافتة إنتخابية أو ملصق إعلاني في ممتلكاتك !

 

تزامناً مع إنطلاق الحملات الإعلانية لـ الإنتخابات في بولندا ، انتشر العديد من الملصقات واللافتات الخاصة بالمرشحين للإنتخابات ، الا أن بعض اللجان الإنتخابية لا تلتزم الشروط المنصوص عليها في القانون ، وتقوم بوضع اللافتات الإعلانية والملصقات على جدار الممتلكات الخاصة .

ويشير القانون البولندي على أن اللجان الإنتخابية يجب أن تلتزم بالأماكن المخصصة لوضع اللافتات واللصاقات الترويجية ، ويتعرض المخالف لهذه القوانين الى غرامة مالية .

كيف نتصرف عندما نجد لافتة إنتخابية على ممتلكاتنا الخاصة ؟

يوصي المحامون مالكي العقارات بمحاولة الاتصال بممثلي لجان الانتخابات في مواقف مماثلة وطلب إزالة المواد الموضوعة ضمن عقارهم ، ولا يجب يجب القيام بإزالة هذه للملصقات ذاتياً إلا كملاذ أخير ، لأن المواد الانتخابية تخضع للحماية القانونية.

وبحسب القانون فإنه يمكن تقييم إزالة اللافتات أو الملصقات الإنتخابية ، حتى من العقار الخاص بك ، على أنها تدمير المواد الانتخابية ، في هذه الحالة ، يمكن للجنة الانتخابات أن تتهم الشخص الذي أزال المواد الإعلانية بتدمير ممتلكاتهم لأنها المواد الانتخابية محمية بالقانون ، ومن الممكن أن تتعرض لـ مخالفة ودفع غرامة !

وفي الوقت ذاته ينص القانون أنه لتعليق لافتة انتخابية على ممتلكات شخص ما ، فإن موافقة المالك ضرورية ، كما هو الحال مع المواد الإعلانية أو الإعلانات

وعن أفضل الأجرائات التي يمكن إتخاذها في هذه الحالة فأنه يفضل أولاً التواصل مع اللجنة الإنتخابية أو الشركة مالكة الملصق ، مع توثيق مكان وضع الإعلان بالوقت والتاريخ ، كما يمكن التواصل مع الشرطة في حال لم تتجاوب مع اللجنة الإنتخابية أو الشركة صاحبة الإعلان ، وبالنهاية وبعد توثيق عملية التواصل مع الجهات السابقة وفي حال عدم تعاملها مع الوضع ، يمكنك القيام بإزالة الإعلان من عقارك .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة