فخ الديون … ولاية بافاريا الألمانية تطالب اللاجئين بإعادة الاموال التي تم صرفها عليهم

0
dpa

 

نشرت صحيفة merkur.de الألمانية مقالا عن  معاناة اللاجئين الجديدة المتواجدين في ولاية بافاريا إذ يتوجب عليهم إعادة جميع الأموال التي تم أخذها من الحكومة عندما يجدون عملاَ .

قال المتحدث باسم حكومة اقليم بافاريا “قمنا بإرسال أكثر من 15 ألف فاتورة إلى جميع الأشخاص المعنيين بالأمر بحيث تم ارسل رسالة إلى كل منزل “.

و قد تم حساب الأجور المترتبة على اللاجئين حتى شهر أيلول من العام الماضي, ولكن بسبب أعداد اللاجئين الكبيرة لم تتمكن العديد من الإدارات المحلية من حساب الأجور.

و في الخريف الماضي زادت الأجور و تولت إدارة حكومة إقليم اونترفرانكن حساب الأجور المترتبة على اللاجئين.

حيث تقوم الإدارة بحساب الأجور الآن بشكل رجعي , أي يتوجب على اللاجئين أن يدفعوا الأموال المترتبة عن الشهور الماضية .

وحساب الديون المترتبة على اللاجئين تتم بالشكل التالي يتم حساب 434 يورو عن كل شخص بالإضافة لذلك يُحسب 237 عن الزوجة و ما بين 180 و 237 يورو عن كل ولد. و بهذا يُحسب على عائلة من ستة أشخاص تقريبا 1500 يورو في الشهر.

 

{loadposition top3}

 

يتم تقاضي المبلغ من الشخص بحسب دخله و يتوجب على اللاجئين الدفع شهريا سواء أكانوا يتقاسمون غرفة مع آخرين أو يسكنون لوحدهم.

ويستثنى من القرار من لا يزال في مراكز الإيواء المؤقتة .

وتشير الحكومة أن اللاجئين لهم الحق بتقديم الاعتراض وقد تم تسجيل مايقارب من 100 حالة اعتراض في ولاية بافاريا وبسبب أن اللاجئين لايعرفون تماما مدى أهمية القرارات التي تصلهم عبر البريد فيتم تجاهلها تماما .

 

الآن بعد أن كان إيجاد العمل أكبر هموم اللاجئين لتحسين مستوى معيشتهم أصبحوا يخشون الآن البدء في العمل خوفا من دفع الديون المترتبة عليهم بالمقابلة اللاجئ الذي لا يعمل لايدفع فواتير و يحصل على مبلغ 135 يورو بشكل شهري من الحكومة .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.