احذر من إستخدام وسائل التدفئة الغير صحية .. تتم مراقبتك من الجو !

 

بدأت الحكومة المحلية في بوزنان إجرائات جديدة بهدف مكافحة مشكلة الضباب الدخاني التي بدأت بالفعل مع إنخفاض درجات الحرارة في البلاد .

وتعمل الحكومة المحلية على إطلاق طائرات بدون طيار ( درون ) في سماء المدينة للتحقيق من نوعية الدخان الذي يتصاعد من مداخن الأبنية والتأكد من عدم إحتوائها على مواد مضرة بالبيئة ، أو عدم إحراق مواد قد تسبب ضرر صحي لسكان المدينة .

وتم تزويد الطائرات بدون طيار بـ مستشعر خاص يكتشف المركبات الكيميائية التي تتصاعد من المداخن ، كما يمكنها التأكد من عدم إحتوائها على مواد قد تكون مضرة بالصحة .

وبحسب البلدية فإنه وعند إكتشاف أي مخالفة يتم إخطار شرطة المدينة التي تتوجه الى المكان الذي تم تسجيل المخالفة فيه ، للتأكد من المواد التي يتم إحراقها بهدف التدفئة ، وتنظيم المخالفة المناسبة لكل حالة .

وأضاف المصدر ذاته أنه حتى اليوم تم فحص حوالي 8.6 ألف منزل ، و بعد تفتيش مفصل ، تم الشك في 23 مبنى بقيامخم بـ خرق القانون ، في ست حالات منها ، انتهت القضية بفرض عقوبة.

ومن المتوقع أن تقوم مدن أخرى بولندي بإتخاذ إجرائات مماثلة خلال الفترة القادمة بهدف الحد من ظاهرات الضباب الدخاني التي تبدأ مع إنخفاض درجات الحرارة ، وإستخدام المواطنين لـ مواد غير صحية في التدفئة عبر حرقها في أفران التدفئة .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة