معجزة يحققها رئيس مدينة سووبك البولندية خلال سنتين فقط !!

0
fot. facebook/robertbiedroń / flickr / PIVISO

 

 

{loadposition top3}

 

بعد تولي  “روبرت بيدرون” منصبه كرئيس لمدينة “سووبسك” البولندية حقق انجازا هائلاً حيث كان هناك عجز في الميزانية يقدّر بـ 20 مليون زلوتي تقريبا , و بعد مرور سنتين من توليه منصبه وعمله على ادخار المال –حققت المدينة فائضاً في الميزانية يصل الى 28 مليون زلوتي.

.  و قال رئيس المدينة : “كان ادخار المال مثمرا”

وأضاف “- كانت الحالة مبكية و على وشك الافلاس مع عجز في الميزانية الذي يصل الى 20 مليون زلوتي”.

 وتابع بيدرون قائلا “كان كذلك أيضا بسبب رئيس المدينة السابق والذي ازاد الحالة البائسة بناء الحديقة المائية الكارثية الذي لم ينتهِ بعد. و زيادة على ذلك فقدت المدينة المنح من الاتّحاد الأوروبي.

وقال بيدرون” أخذت على عاتقي ترميم الحالة المالية في المدينة- مثل في كل منزل – اذا لم نستطع أن نتعامل مع المال فعلينا أن ندّخر. كانت البداية صعبة – لقد بحثنا عن المدخرات في كل مكان. و قبل انفاقنا النقد, فكرنا مرارا – هل هذا ضروري؟

اقرأ المزيد:صور + فيديو – بمزيج من التراث الفلسطيني والأغاني العربية والغربية، جانب من حفل فرقة BUKRA !

الآن قد نستثمر

   نتيجة لهذه الإجراءات لم يكن في المدينة أي إستثمار كبير لمدة سنتين.

أنهى فريق الرئيس الاستثمارات المستهلّة  قبل رئاسته  و بدأت بتجديد المجلس البلدي المطوّل. اليوم قد نقول إن هذا الاختبار مفلح.  

أشار جدول الحالة المالية في هذه المدينة الى التغلب غلى الحفرة الميزانية التي وصلت الى عجز يقدر بـ 20 مليون ونصف زولتي و الآن تصل الى زائد 28 مليون. في نفس الوقت خفّ الدين على المدينة ب40 مليون زلوتي.

وقال الرئيس بفخر: “كان الادخار مفلح فالآن قد نبدأ في التفكير بالاستثمارات الكبيرة. تستحق هذه المدينة التنمية”.

المدينة الخضراء

 

احدى الأوليات التي يضعها بيدرون ضمن اولوياته هي إنهاء بناء الحديقة المائية (ثلاث موجات) و التي قد تُفتح في الخريف في السنة القادمة.

 إضافة الى ذلك في مدينة سووبسك استثمارات عدة و منها على سبيل المثال: استبدال إضاءة المناطق الحضرية الى مصابيح  صمام ثنائي باعث للضوء التي تساهم في الادخار و حماية البيئة لأن احدى  أوليات الرئيس هي المدينة الخضراء وسيصل جزء من فائض الميزانية الى ترميم الطرق ايضا. 

لكن بالرغم من كل ذلك فإن للرئيس روبرت بيدرون معارضة في المدينة. و هم ينتقدوه لأنه يحب ان يظهر في وسائل الإعلام و يتصرف مثل المشاهير و يسافر كثيرا.

المدينة المعروفة

وو ضح الرئيس  أن سفره الدائم يهود لقيامه بالترويج للمدينة .  و بهذا السبب طلب السياسيين من حزب (القانون و العدالة)  و نائبة  يولنتا شتشبينسكا , من المجلس البلدي لتخفيض راتب الرئيس ب200 زلوتي. لم يدعم هذه الفكرة السياسيين الاخرين.

وقالت بياتا هجانوفسكا  رئيسة المجلس البلدي: ” كنت أتكلم عن هذا الموضوع مع كل الأحزاب في المجلس البلدي و لا يوجد أحد يدعم هذه الفكرة. لا أريد ان اشترك في لعبة حزب (القانون و العدالة ) السياسية لكنني بالفعل أظن أن الرئيس يجب أن يعمل للمدينة في المدينة”.

لكن بكل تأكيد بفضل رئيس المدينة  روبرت بيدرون  صارت مدينة سووبسك معروفة في بولندا قاطبة.

Barbara al-Humairiالترجمة: 

أقرأ المزيد:وزارة الخارجية في بولندا تحذر رعاياها من السفر خلال الإجازات الى أكثر من 10 دول بينهم دول عربية !!

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.