وزارة الخارجية توقع مذكرة تعاون مع المعهد الوطني البولندي لإبراز دور بولندا في التاريخ الأوروبي

0
Fot. Sławomir Kasper / msz

{loadposition top3}

 

 

وقعت وزارة الخارجية البولندية اتفاقية تعاون مع معهد إحياء الذكرى الوطنية IPN  لتعزيز التاريخ البولندي الحديث يوم أمس 26 يونيو في مقر وزارة الخارجية.

وقال”فيتولد فاشيكوفسكي ” وزير الخارجية البولندي خلال حفل التوقيع  “يجب أن نتأكد من استعادة التاريخ لمعناه الصحيح، سواء فى الداخل أو الخارج”.

وتابع فاشيكوفسكي  أنه”في السنوات الأخيرة، كثيرا ما تم تجاهل الحقائق الهامة حول التاريخ البولندي، وتم تجاهلها بل وأحيانا تم تزويرها. وهذا لا يمكن أن يستمر. وأحد أولويات حكومتنا هو حماية الاسم الجيد لبولندا “.

وأضاف فاشيكوفسكي “يجب علينا السهر على سمعة بولندا التي أهملت لسنوات مثل مساهمة بولندا في تاريخ أوروبا والانجازات من قبل المخترعين الحائزين على جائزة نوبل وبسبب الإهمال في وسائل الإعلام الأجنبية نتواجه إنكار المحرقة بسبب الخلط بين الجلادين”.

 

 

و IPN مسؤولة عن مقاضاة الجرائم المرتكبة ضد الأمة البولندية من قبل السلطات النازية والشيوعية، و تحتفظ بأرشيف الشرطة والشرطة السرية في عهد الشيوعية.

وشكر”ياروسواف شاريك” مدير المعهد الوطني  وزير الخارجية لجهوده المبذولة في التغيير الذي يحدث في وزارة الخارجية وإنهاء سياسة السلبية والإغفال التي امتدت لفترة طويلة جدا.

 

وأضاف “أوروبا لا تفهم تجربتنا في كثير من الأحيان ولا يعرفون مدى حبنا للحرية , البعض لايعرف حتى أن الحرب العالمية الثانية بدأت منذ عام 1941,يجب أن نضع حدا لسياسة العار. أوروبا تحتاج شهادتنا”.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.