fbpx

بولندا تتهم شركة Netflix بتحريف التاريخ ,,والأخيرة ترد !

أثارت الخريطة التي ظهرت في سلسلة الأفلام الوثائقية “الشيطان جارنا” سخط السلطات البولندية مادفع رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي إلى كتابة رسالة إلى شركة Netflix مطالباً الشركة بإجراء تعديلات على السلسلة  “The Devil Next Door” الوثائقية، التي تتحدث عن معسكرات الموت النازية والاشارة إلى أن بولندا في ذلك الوقت كانت تحت الاحتلال الألماني وأن ألمانيا هي المسؤولة عن تلك المعسكرات.

واتهم مورافيتسكي شركة نيتفليكس بعدم «توخي الدقة» و«تحريف التاريخ».

ولم يستبعد نائب وزير العدل سيباستيان كاليتا اتخاذ “اجراءات قانونية” ضد الشركة و ردت نيتفليكس في بيان قصير لها ” نحن ندرك القلق بشأن المسلسل ونتابع المسألة عن كثب.”

والجدير بالذكر أن ألمانيا النازية غزت بولندا عام 1939، وبنى الألمان معسكرات اعتقال بما فيها معسكر أوشفيتز، قُتل فيها الملايين معظمهم من اليهود. وقال مورافيتسكي في رسالته إلى المدير التنفيذي لـ “نتفليكس”، أنه من المهم ضرورة «تكريم الذكرى والمحافظة على الحقيقة المتعلقة بالحرب العالمية الثانية». وقد أرفق الرسالة بخارطة لأوروبا تعود لأواخر عام 1942.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة