يورو 2020 … رغم التهديدات المنتخب البولندي يحقق الفوز أمام المنتخب الاسرائيلي!

فاز منتخب بولندا في إطار مباريات تصفيات الأمم الاوروبية بكرة القدم ، أمام المنتخب الاسرائيلي بهدفين مقابل هدف،على إستاد تيدي في مدينة القدس بحصور 20 الف مشجع .

أحرز المنتخب البولندي الهدف الأول في الدقيقة الثالثة من المباراة سجله Grzegorz Krychowiak وفي الدقيقة الـ 54 ، سجل الهدف الثاني لبولندا Krzysztof Piątek وفي الدقيقة الـ 88 ، سجل الهدف الأول والوحيد لاسرائيل بقدم اللاعب مؤنس دبور .

وخلال الأيام القليلة الماضية كان هناك توتراً حول اقامة المباراة في القدس وسط التطورات المتصاعدة في المنطقة وقال Zbigniew Boniek رئيس الاتحاد البولندي لكرة القدم PZPN “قبل المباراة كانت هناك شائعات مقلقة حول هجوم محتمل على الملعب في القدس ، كان أسبوعًا صعبًا للجميع ، كان هناك الكثير من النقاش غير الضروري”.

و كتبت صحيفة جيروزاليم بوست يوم السبت على موقعها الرسمي أن “الجهاديين الإسلاميين الفلسطينيين” يخططون لشن هجوم على الاستاد في القدس حيث ستلتقي إسرائيل مع بولندا (في الساعة 20:45 بتوقيت وارسو). بعد فترة وجيزة ، تم حذف الخبر.

قال ممثل الاتحاد البولندي لكرة القدم Kwiatkowski “ليس لدينا معلومات رسمية من شأنها أن تكون مرتبطة بالتقارير التي تتداولها وسائل الإعلام الإسرائيلية حول التهديدات. نحن على اتصال دائم مع الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم والاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وعلاوة على ذلك ، تم بالفعل حذف هذا الخبر” .

وبعد اتخاذ اتحاد كرة القدم البولندي الأربعاء القرار الايجابي بإقامة المباراة في القدس أرسلت وزيرة الرياضة الإسرائيلية ميري ريجيف خطابًا أكدت فيه أن ” إسرائيل ستفعل كل ما بوسعها لضمان الأمن.

وجاء في الرسالة “تدرك إسرائيل أهمية ضمان أمن الفريق والوفد البولندي. سنفعل كل ما هو ضروري لضمان هذا الأمن، نود التأكيد على أنه لا توجد اليوم عقبات أمام لعب هذه المباراة في القدس ، كما هو مخطط لها. تستمر الحياة في القدس بشكل طبيعي “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة