دراسة – من هم المشاركون في مسيرة الاستقلال في بولندا ؟!

أظهرت دراسة أجراها معهد الفلسفة وعلم الاجتماع التابع لأكاديمية العلوم البولندية صورة مختلفة تماماً لما تتناقله المعارضة البولندية و وسائل الاعلام الداعمه لها بأن المشاركين في مسيرة الاستقلال المتطرفة إلى اليمين والفاشيين هم من الطبقة الفقيرة وغير المتعلمين الذين أغراهم اليمين للانضمام الى صفوفه .

وتوضح الدراسة التي أُجريت تحت إشراف معهد الفلسفة وعلم الاجتماع التابع لأكاديمية العلوم البولندية وبالتعاون مع مركز البحث عن التحيزات من جامعة وارسو.التي نشرتها وسائل الاعلام البولندية أن 68.4٪ من المشاركين في مسيرة الاستقلال هم من خريجي الجامعات ،وأن 0.5٪ فقط من المتظاهرين أكملوا تعليمهم في المدارس الابتدائية ، وأن 4.4٪ تعليمهم المهني و 16.5٪ أكملوا تعليمهم الثانوي.

علاوة على ذلك ، يبلغ متوسط ​​الدخل الصافي للمشارك في هذا الحدث 5545 زلوتي بولندي (مع متوسط ​​الأجر في الربع الأخير من عام 2018 يبلغ 3531 زلوتي بولندي وفقًا للمكتب الإحصائي المركزي) ،72٪ من المشاركين في مسيرة الاستقلال صوتوا لصالح القانون والعدالة في عام 2015.

وتُظهر هذه النتائج أن المشارك في مسيرة الاستقلال هو شخص متوسط ​​العمر حاصل على درجة الماجستير على الأقل في التعليم ويحصل على أكثر من متوسط الدخل ، وقدّرت السلطات مشاركة 47،000 شخص في مسيرة الاستقلال بالذكرى الـ 101 لاستقلال بولندا ، بينما قدر المنظمون العدد بـ 150،000.

وينضم عشرات الآلاف من البولنديين سنوياً في مسيرة يوم الاستقلال التي تنظمتها الجماعات القومية ، وهو الحدث الذي نما على مدى العقد الماضي حيث تعزز اليمين المتطرف في جميع أنحاء أوروبا واكتسب درجة من القبول الاجتماعي.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة