ميزانية الاتحاد الأوروبي الجديدة على طاولة النقاش اليوم ..مخصصات بولندا أقل بـ 20 مليار زلوني !

 

يناقش وزراء الشؤون الأوروبية اليوم الثلاثاء ميزانية الإتحاد الأوروبي الجديدة لفترة ما بعد عام 2020 ، حيث إنطلق الإجتماع قبل ساعة من الآن ( 10:00 صباحاً ) في بروكسل ، ومن المتوقع أن تكون المفاوضات حول الميزانية صعبة للغاية بسبب الانقسامات العميقة بين دول الاتحاد الأوروبي.

وفي اجتماع اليوم ، تقوم فنلندا ، التي تدير عمل المجموعة في فترة الستة أشهر ، بتلخيص نتائج المفاوضات حتى الآن ، وعلى الرغم من الخطط الطموحة ، سوف يفشل الفنلنديون في التوصل إلى اتفاق هذا العام ، فيما يتوقع أن يتم تمديد فترة نقاش الميزانية حتى بداية العام القادم .

مواقف الدول الأعضاء ، وتضارب المصالح بين الدول لم يسبق له مثيل ، حيث أشار خبراء أن المفاوضات الجارية هي الأصعب في تاريخ الإتحاد الأوروبي ، خصوصاً وأنها تترافق مع خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي ، وتوقفها عن دفع مستحقاتها للإتحاد .

وخلال هذه المفاوضات ، تريد بولندا إنقاذ ميزانية سياسة التماسك من التخفيض ، حيث تشير مسودة الميزانية الى تخفيض في حصة بولندا تصل الى 20 مليار يورو مقارنة بالميزانية الحالية ! وهو ما ترفضه بولندا بشكل قاطع .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة