رئيس الناتو يرد على ماكرون: الولايات المتحدة لا تغادر أوروبا

أكد الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ يوم الثلاثاء أن الولايات المتحدة لن تغادر أوروبا ، والولايات المتحدة تعزز وجودها العسكري في أوروبا بمزيد من الجنود والتمارين والاستثمارات الأمريكية في البنية التحتية العسكرية.

وسبق أن أعربت السفيرة الأمريكية في بولندا جورجيت موسباكر عن رأي مماثل قبل يومين عندما كتبت عبر حسابها في تويتر ”عزيزي ماكرون .. حلف الناتو في بولندا حي ، والمشاركة الأمريكية في التحالف مع بولندا قوية“

وتأتي هذه التصريحات رداً على تصريحات سابقة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عندما قال أن حلف الأطلسي في حالة ” موت سريري ” معللاً ذلك بـ ” نقص التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا ، وسلوك تركيا الأحادي الجانب ”

وأشار الأمين العام لتحالف شمال الأطلسي الى أن الوحدة الأوروبية لا يمكن أن تحل محل الوحدة عبر الأطلسي ، مضيفاً ” نحن بحاجة إلى كليهما ” لحماية أوروبا ، خصوصاً بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي .

وحذر الأمين العام من أنه إذا انفصلت أوروبا وأمريكا الشمالية ، فسوف يتم إضعاف الناتو ، وفي الوقت نفسه سيتم تقسيم أوروبا.

وأكد ستولتنبرغ إلى أن أفضل طريقة لحل الخلافات هي الجلوس على طاولة الحوار ومناقشة المشاكل ، مؤكداعلي أن العالم يحتاج إلى مؤسسات قوية ومتعددة الأطراف ، مثل الناتو

ومن المخطط أن يلتقي ستولتنبرغ بالرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الاسبوع القادم لمناقشة وضع حلف الناتو وسبل تطويرهل تطويره

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة