واشنطن تحذر تركيا من عرقلة خطط “الناتو” بشأن بولندا ودول البلطيق

حذر وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، الثلاثاء، تركيا من عرقلة خطط حلف شمال الأطلسي “الناتو” بشأن بولندا ودول البلطيق.

وقال إسبر: “نطالب تركيا بعدم عرقلة خطط حلف “الناتو” المتعلقة ببولندا ودول البلطيق”.

يأتي ذلك قبل ساعات من انطلاق قمة الناتو في لندن يومي الثلاثاء والأربعاء بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيس الحلف.

وقال أمين عام الحلف ينس ستولتنبرج، في بيان سابق، إن “اجتماع لندن سوف يكون فرصة لرؤساء الدول للتعاطي مع التحديات الأمنية التي نواجهها في الوقت الحاضر والمستقبل، وضمان استمرار الناتو في التكيف من أجل الحفاظ على أمن شعوبه التي يصل تعدادها إلى ما يقرب من مليار نسمة”.

وأدت سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى عزل بلاده أكثر فأكثر عن العالم، بعد افتضاح ممارساتها الانتهازية بحق الشعوب، بتعاونه مع تنظيم داعش الإرهابي أيام أوج قوته وأخذه النفط منه على الحدود مع سوريا.

واخترق النظام التركي الحدود مع سوريا مؤخرا باحتلالها وفق مزاعم محاربة الأكراد وإقامة منطقة عازلة، لينكشف زيف ذلك مع تشريد آلاف المدنيين بالمنطقة الشمالية لسوريا، وفق ما رأت صحف دولية.

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة