المواطن البولندي الذي ساهم في إيقاف الهجوم الإرهابي في لندن يشرح ما حصل !

 

نشر المواطن البولندي Łukasz الذي ساهم في إيقاف العمل الإرهابي الذي وقع قبل أيام في لندن بيان يوضح فيه ملابسات الحادثة ، ومطمئناً محبيه على وضعه الصحي ، طالباً منحه الوقت الكافي للتعافي من الحادث الذي تعرض له .

وقال Łukasz في بيانه “بعد ظهر يوم الجمعة ، 29 نوفمبر / تشرين الثاني ، كنت أعمل في قاعة تجار الأسماك كالمعتاد عندما وقع الهجوم الإرهابي المأساوي الذي لا يمكن تصوره.

حاولت أنا وعدة أشخاص آخرين منع رجل من مهاجمة أشخاص داخل المبنى. فعلت هذا باستخدام صنارة صيد وجدتها ، شخص آخر كان يحمل رمح صيد الأسماك

هاجمني الرجل ، وبعد ذلك غادر المبنى ، تبعه عدد منا ولكنني توقفت عند شوارع الجسر ، لقد طعنت ونُقلت لاحقًا إلى المستشفى لتلقي العلاج ، أنا ممتن أنني تمكنت الآن من العودة إلى المنزل ”

“عندما وقع الهجوم ، تصرفت غريزيًا. أنا الآن أتعامل مع الحادث الصادم برمته وأرغب في الحصول مساحة للقيام بذلك في خصوصية ، وبدعم من عائلتي ”

“أود أن أعرب عن تعازيّ للعائلات التي فقدت أحبائها ، أود أن أبعث بأطيب تمنياتي لهم ولجميع المتضررين من هذا الهجوم المحزن الذي لا معنى له ”

ووقع الهجوم الإرهابي قبل أيام عندما قام ” عثمان خان ” بالهجوم على عدد من المارة بإستخدام سلاح أبيض ، ما تسبب في مقتل شخصين وإصابة ثلاثة آخرين من بينهم مواطن بولندي ، قبل أن تقوم الشرطة بالتعامل مع منفذ الهجوم وقتله .

وقام تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش ” بتبني هجوم لندن بريدج ، حيث قال التنظيم في بيان مختصر  إن الهجوم جاء استجابة لدعوة التنظيم استهداف مواطني الدول الأعضاء في التحالف الدولي المناهض له.

ومن المتوقع أن يقوم الرئيس البولندي أندريه دودا بتكريم Łukasz على العمل الشجاع الذي قامه به ، والذي ساهم في إنقاذ حياة الكثير من الأشخاص

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة