fbpx

المستشارة انجيلا ميركل تزور للمرة الأولى معسكر الاعتقال الألماني “أوشفيتز” في بولندا

تقوم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي بزيارة معسكر أوشفيتز الألماني السابق يوم الجمعة بمناسبة مرور 10 سنوات على إنشاء مؤسسة أوشفيتز بيركيناوالمعنية بالحفاظ على النصب التذكاري

وأشار نائب وزير الخارجية Paweł Jabłoński في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية ، بأن هذه الزيارة ستكون هي الزيارة الأولى للمستشارة ميركل إلى معسكر الإبادة والدمار الألماني السابق والزيارة الثالثة لمستشارين من ألمانيا”.

وأضاف ” أن كلا من مورافيتسكي وميركل سيتحدثان خلال الحفل” ، قال “سيكون الحفل فرصة لرؤساء الحكومتين لتذكير العالم بالجرائم التي ارتكبتها ألمانيا النازية في معسكر أوشفيتز وغيرها من المعسكرات ، وأهمية تذكر ملايين الضحايا”.

قبل بضعة أيام ، أعلنت الحكومة الاتحادية الألمانية عن عزمها تخصيص 60 مليون يورو لمؤسسة أوشفيتز بيركيناو لحماية الآثار في المعسكر.

خطة الزيارة!

سيدخل رئيس الوزراء البولندي والمستشار الألماني أوشفيتز الأول عبر بوابة “Arbeit macht frei” الساعة 10:45،و بعد 35 دقيقة ، سيحيي المسؤولين ذكرى الضحايا من خلال وضع الزهور على جدار الموت في فناء المبنى رقم 11.

عند الظهر ، سيتحدث ماتيوش مورافيتسكي وأنجيلا ميركل في مبنى “ساونا” التاريخي ، حيث تم فيه تسجيل السجناء الجدد ، في موقع أوشفيتز الثاني-بيركيناو. في الساعة 13:00 ، سيقوم رئيس الوزراء البولندي والمستشارة الألمانية بإضاءة الشموع في النصب التذكاري الدولي لضحايا المعسكر.

حتى الآن ، قام اثنان من المستشارين الحاليين بزيارة معسكر الإبادة في أوشفيتز-بيركيناو. كان هيلموت شميت في عام 1977 وهيلموت كول مرتين في عامي 1989 و 1995.

كانت أنجيلا ميركل ، كمستشارة ، حاضرة في معسكرين للإبادة الألمانية. في عام 2009 ، جنبا إلى جنب مع الرئيس باراك أوباما آنذاك في معسكر الاعتقال Buchenwald وفي عام 2013 في Dachau.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة