أردوغان يعلن سبب موافقة تركيا على خطة الناتو لحماية بولندا ودول البلطيق

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، بأن تركيا وافقت في قمة لندن على خطة حلف “الناتو” لحماية بولندا ودول البلطيق، بناء على طلب قادة بولندا وفرنسا وألمانيا، وكذلك الأمين العام للحلف.

نقلت قناة “إن تي في” عن أردوغان، قوله في مؤتمر صحفي: “أنتم تعلمون عن بولندا ودول البلطيق، لقد اتخذنا خطوة الليلة الماضية. لقد توجه إلينا ستولتنبرغ ، و(الرئيس الفرنسي إيمانويل) ماكرون، و(المستشارة الألمانية أنغيلا) ميركل، والرئيس البولندي (أندجي دودا)، للحصول على الدعم. بعد لقائي مع الأصدقاء، قلنا: “نعم”، لكننا نتوقع أن يدعم التحالف نفسه حربنا ضد الإرهاب. لسوء الحظ، تعلن دول الناتو شفهياً فقط عن استعدادها لذلك”.

وأضاف أردوغان أن بعض حلفاء تركيا في حلف “الناتو” يسيرون جنبًا إلى جنب مع التنظيمات الإرهابية، مشيراً “بينما نحن نتعامل مع التهديدات الأمنية لحلف “الناتو” على محمل الجد، ينبغي على الحلفاء أن يأخذوا مخاوفنا الأمنية على محمل الجد”.

هذا وأعلن الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، أمس الأربعاء، أن دول الحلف تمكنت من الاتفاق على خطة دفاع البلطيق المحدثة في قمة لندن التي رفضت تركيا قبولها في السابق بسبب عدم وجود دعم للحلف ضد قوات حماية الشعب لأكراد سوريا، التي تعتبرها تركيا منظمة إرهابية مرتبطة مع حزب العمال الكردستاني المحظور في البلاد.

سبوتنيك

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة