كاتشينسكي :سنستمر باقامة التقرير الشهري لذكرى سمولينسك حتى اقامة نصب تذكاري لضحايا الكارثة في وارسو

0
tvn24

 

مرّت احتفالية  ذكرى إحياء ضحايا حادث تحطم سمولينسك عام 2010  فى العاصمة وارسو بسلام  دون اندلاع اعمال عنف بالرغم من المخاوف من تكرار الاحتجاجات التي جرت فى الشهر الماضي.

ويذكر ان يوم الاثنين يصادف مرور 87 شهرا منذ تحطم الطائرة البولندية التي تنقل الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي وزوجته و 94 آخرين بمن فيهم كبار الشخصيات السياسية والعسكرية فى مطار سمولينسك غربي روسيا.

وقال ياروسواف كاتشينسكي “زعيم حزب القانون والعدالة الحاكم والشقيق التوأم للرئيس الراحل أن المسيرات الشهرية ستستمر حتى يتم اقامة نصب تذكارى لضحايا كارثة سمولينسك فى وارسو.

وخرجت مظاهرة مناهضة للحكومة تضم عددا من النشطاء السابقين المناهضين للشيوعية وعدد من السياسيين المعارضين، ولكنها لم تتصادم مع المسيرين و كانت هناك صيحات من الحشد، ولكن لا توجد تقارير عن العنف.

في الشهر الماضي، جلس المتظاهرون المناهضون للحكومة على طول الشارع أمام القصر الرئاسي ، ما عرقل مسار الاحتفال ما اضطر الشرطة إلى نقل بعض المتظاهرين قسرا.

وأشار كاتشينسكي إلى الأخطاء التي تناولها التقرير الروسي حول الحادثة حيث ألقى كامل المسؤولية على ال

الطيار البولندي اضافة قائمة الأخطاء من الجانب البولندي خلال استلام الحكومة السابقة للسلطة في بولندا .

 

{loadposition top3}

 

وأشار أيضا إلى الأخطاء التي أدلى بها الموظفين الروس في برج مراقبة مطار سمولينسك العسكري. وضع تقرير روسي كل اللوم على البولنديين.

واكد كاتشينسكي فرضية أن الطائرة ربما تكون قد دمرت بسبب انفجار فى الجو حسب تحقيقات خاصة ,

وأن مراقبي الحركة الجوية الروسية ضللوا عمدا الطيارين البولنديين حول موقعهم عندما اقتربت الطائرة الرئاسية من مدرج مطار سمولينسك العسكري في عام 2010.

وانتشر مايقارب من 2300 من رجال الامن والشرطة في المنطقة تفاديا لحصول اصطدام بين المسارين وقال المتحدث باسم الشرطة في العاصمة لقناة “TVN24” خلال المظاهرة تم فحص هوية 106 اشخاص وتم احالة 44 طلبا الى المحكمة للنظر بالمخالفات فيها وتم احتجاز شخصين واطلق سراحهما فيما بع

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.