مرصد الإسلاموفوبيا يرحب بمسيرة أئمة أوروبا ضد الإرهاب

0
media

{loadposition top3}

 

رحب مرصد الإسلاموفوبيا التابع لدار الإفتاء بمسيرة أئمة المساجد في أوروبا ضد الإرهاب؛ حيث خرج أئمة المساجد في فرنسا وإيطاليا والبرتغال وبلجيكا “مسيرة المسلمين ضد الإرهاب”.

وأوضح المرصد في بيان له اليوم الاثنين، أن المسيرة دشنها نحو ثلاثين إمامًا، بدأت في الثامن من شهر يوليو الجاري انطلاقًا من شارع شانزليزيه الشهير في باريس “رمز الوحدة الوطنية” في فرنسا، حيث تعيش أكبر مجموعة مسلمة في أوروبا، وتبلغ نحو ثلاثة ملايين ونصف مليون شخص، ويذكر أن هذا الشارع شهد مقتل أحد رجال الشرطة الفرنسية على أيدي أحد إرهابيِّ داعش.

 

 

وقال المرصد إن مسيرة الأئمة دعت إلى عدم ربط المسلمين بجرائم تُرتكب باسم الإسلام، وهي الرسالة التي يحرص الأئمة على التركيز عليها في لقاءاتهم مع القيادات الدينية والسياسية والمجتمعية في المحطات التي ستتوقف بها المسيرة وهي مدن ضربها الإرهاب.

ودعا المرصد إلى استثمار هذه المبادرة في التأكيد على أن المسلمين جزء أصيل من المجتمع الأوروبي، وأنهم يقفون في الخط الأول للدفاع عنه ضد الإرهاب، مساهمين في استقراره ورخائه.

ومن المقرر أن تنتهي المسيرة في 14 من الشهر الجاري في فرنسا ,حيث تعيش أكبر مجموعة مسلمة في أوروبا تبلغ نحو 3ملايين ونصف المليون شخص ومن المقرر أن يزور المشاركون مدنا شهدت اعتداءات مثل برلين وبروكسل وتولوز و نيس .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.