fbpx

زيادة ملحوظة في أسعار المواد الغذائية عام 2019 .. ما هو أفضل مكان للتسوق ؟

 

قال المكتب المركزي للإحصاء أن عام 2019 شهد زيادة في أسعار المنتجات الغذائية بلغ متوسطها 7% مقارنة مع سعر نفس المنتجات في عام 2018

السكر هو حامل الرقم القياسي ، الذي ارتفع سعره خلال العام الجاري بنسبة 23 في المئة ، وارتفعت أسعار لحوم الخنزير والخضروات والفواكه بنسب مختلفة

وتشير تحليلات إقتصادية للسوق البولندي أن الأسعار تختلف من متجر الى آخر ، حيث يمكن شراء المنتج ذاته من متجر مختلف بسعر أقل بـ 30 حتى 40%

ووصل الإختلاف في أسعار الأطعمة المجمدة والكحول حتى 46 في المئة.

ويشير التقرير الإقتصادي الى أنه وعلى عكس المتعارف عليه ، فإن المنتجات الغذائية في مواقع التسوق الإلكترونية كانت أعلى بنسبة تصل الى 13% مقارنة بـ المتاجر التقليدية .

وتم تسجيل أرخص عمليات الشراء من قبل المحللين في متاجر أوشان ، تليها كوفلاند ، تليها ماكرو ، واحتلت بيدرونكا المرتبة الرابعة ، حيث غطت الدراسة 40 منتجًا من نفس العلامات التجارية والوزن .

وبحسب الخبراء فإن إرتفاع الأسعار عند متوسط 7% هو مقبول بشكل عام ، كما أن النسبة المعلن عنها هي متوسط أسعار المنتجات ، وهذا لا يعني أن جميع المنتجات إرتفعت بنفس النسبة .

ومن أهم العوامل التي ساهمت في زيادة الأسعار هو الجفاف الذي ساهم في رفع أسعار الخضراوات ، إضافة الى وجود بعض المشاكل في إمدادات الحبوب .

وفقًا لدراسة أجرتها شركة Ipsos بتكليف من الاتحاد البولندي لمنتجي الأغذية وتم نشرها في موقع  Rzeczpospolita أكد 71.6٪ من المستهلكين أن الزيادة في أسعار المواد الغذائية خلال العام كان لها تأثير سلبي على ميزانيتهم

وفي أجابة حول سؤال عن إقتراح فرض ضريبة إضافية عن المنتجات التي تحتوي على السكر بهدف رفع سعرها لـ تقليل إستخدامها قال 78.1% أنهم ضد هذا الإقتراح ، فيما قال 55.4 ٪ أن رفع الأسعار سيحثهم على البحث عن بدائل أرخص ولكنها ستكون أسوء

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة