fbpx

مستشفى مدينة Biala Podlaska ينهي التعاقد مع الطبيب السوري رياض حيدر بعد وصوله إلى البرلمان .. والأخير يتهم الإدارة بـ تسييس الموضوع !

انهى المستشفى الحكومي في مدينة Biala Podlaska تعاقده مع الطبيب السوري رياض حيدر والذي كان يشغل منصب رئيس قسم الأطفال حديثي الولادة في المستشفى بعد فوزه بـ مقعد المدينة في الإنتخابات البرلمانية الأخيرة .

وأعلن حيدر عبر حسابه الشخصي في الفيس بوك يوم أمس أنه كان آخر يوم عمل له في المستشفى ، بعد ثلاثين عاماً من العمل .

وأشار الى أنه قام بوداع الطاقم الذي كان يعمل تحت إدراته بعد إنتهاء آخر يوم عمل له في المستشفى .

وأعرب الطبيب السوري الأصل عن حزنه الشديد لنهاية عمله في المستشفى ، شاكراً في الوقت ذاته جميع من أيده وتضامن معه ضد قرار المستشفى بإنهاء التعاقد معه بما فيهم الإعلام المحلي ، وأعضاء مجلس الشيوخ ، ومسؤولي الحكومة المحلية ، إضافة الى آلاف الأشخاص الذين أرسلوا له رسائل التضامن .

وأشار حيدر الى أنه تقدم منتصف شهر ديسمبر بطلب لتمديد تعاقده مع المستشفى لعام آخر بنفس الشروط المنصوص عليها في العقد السابق ، كون هذا الأمر أحد الوعود الإنتخابية ، كما أن هذا لايتعارض مع القانون البولندي ، الا أن إدارة المستشفى قالت “أن هذا غير ممكن” !

وتسائل الطبيب عبر منشور ” هل تقوم الإدارة بالكذب أو ربما لا تعرف الأنظمة المتعلقة بالمستشفى ؟ ” مضيفاً ” لا أعرف ما هو الأسوأ ” !

ووصف حيدر قرارات مدير المستشفى Adam Chodziński بأنها “قرارات متسرعة و غير مفهومة “، وخاصة بعد اعلان مدير المستشفى عن مسابقة لتعيين مدير جديد للقسم في غضون بضعة أشهر ، حيث كان من المفترض الإعلان عن المسابقة قبيل نهاية عقد حيدر للحفاظ على الاستمرارية ،” مشيراً الى أن الهدف من كل ما حصل هو ” إزالة حيدر من رئاسة القسم ”

وتسائل حيدر مجدداً ” هل طلب أحد من المدير فعل ذلك ؟ ”

وأكد حيدر أنه وخلال عمله سابقاً في الحكومة المحلية تمكن من التوفيق بين عمله كطبيب وعمله في الحكومة المحلية ،قال ” أنا سياسي ، لكنني أثبتت في نفس الوقت منذ ما يقرب من 30 عامًا أنني في المقام الأول طبيب وأضع دائمًا مصلحة المرضى أولاً ”

وكان حيدر قد كتب في منشور سابق قبل أيام متهماً مدير المستشفى المنتمي الى ( اليمين البولندي ) بأن قراره يعود إلى خلفية سياسية دون الأخذ في عين الإعتبار مصلحة المرضى والطلاب المتدربين في القسم !

ولد رياض حيدر في سوريا عام 1951، بعد وصوله إلى بولندا في عام 1972 ، بدأ الدراسة في الأكاديمية الطبية في وارسو، بدأ العمل في مستشفى biała podlaskaفي عام 1991 ،و في عام 1999 ، أصبح رئيسًا لقسم حديثي الولادة ، وبدأ على الفور التعاون مع أوركسترا الكريسماس الخيرية.

كما أشارت منظمة الأوركسترا اكريسماس الخيرية  WOŚP على موقعها  بأن اقالة حيدر من منصبه “قراراً قاتلاً للمستشفى ، وقبل كل شيء للمرض”.

وفقًا لـ ” Wyborcza Lublin ” ، فإن المدير الحالي للمستشفى Adam Chodziński كان في السنوات 2014-2018 نائبًا لرئيس المدينة Dariusz Stefaniukمن حزب القانون والعدالة , وبعد مغادرته مجلس المدينة ، شغل منصب مدير المستشفى.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة