fbpx

رئيس مجلس الشيوخ البولندي رداً على الخارجية : أنا أول من أدان تصريحات بوتين

 

نشر مركز معلومات في مجلس الشيوخ بياناً يوضح فيه ملابسات إجتماع رئيس مجلس الشيوخ Tomasz Grodzki بالسفير الروسي في بولندا والذي تم في 19 ديسمبر من العام الماضي .

وجاء البيان بعد الإنتقادات التي وجهها نائب وزير الخارجية البولندي لـ رئيس مجلس الشيوخ بسبب الإجتماع ، حيث قال نائب وزير الخارجية أن الإجتماع تم دون موافقة الخارجية !

وأشار البيان الى أن الإجتماع تم عقده بتاريخ 19 ديسمبر 2019 ، أي قبل يوم واحد من نشر وسائل الإعلام لـ ” التصريحات الكاذبة ” التي أطلقها رئيس الإتحاد الروسي فلاديمير بوتين بشأن مسؤولية بولندا عن الحرب العالمية .

وأضاف البيان أن رئيس مجلس الشيوخ أبلغ وزير الخارجية البولندية ياتسك تشابوتوفيتش بـ الإجتماع ، والمواضيع التي سيتم طرحها في الإجتمعاع ، ووافق وزير الخارجية عليها .

كما وأوضح البيان أن الإجتماع تم بطلب من السفير الروسي في بولندا .

وذكّر البيان أن رئيس مجلس الشيوخ كان أحد الأشخاص الأوائل الذين يؤدون وظائف مهمة في الدولة يدين تصريحات الرئيس الروسي بوتين بخصوص بولندا

ومن البين المواضيع التي ناقشها الجانبانالعلاقات بين بولندا وروسيا و “إمكانية تجديد التعاون على مستوى غرف البرلمانات العليا“ .

كما أكد رئيس مجلس الشيوخ خلال الإجتماع الى أن توقعات بولندا تجاه روسيا لم تتغير: لا نزال نتوقع عودة عاجلة لحطام الطائرة الروسية TU-154، وفتح السوق الروسية لـ السلع البولندية ، وإيجاد وتبادل الوثائق الخاصة بالحرب العالمية الثانية ومكان دفن ضحاياها البولنديين .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة