على خُطى أمه الأميرة ديانا .. الأمير هاري وزوجته ميغان يتنازلان عن مهامهم الملكية !

 

أعلن الأمير هاري وزوجته ميغان تنازلهما بشكل رسمي عن مهمامهم كعضوين في العائلة الملكية البريطانية ، علماً أنهما كانا يشغلان منصب دوق ودوقة سسكس

وقال الزوجان في بيان رسمي أنها يخططان للاضطلاع “بدور متقدم” ضمن المؤسسة الملكية ، ولكن في الوقت ذاته فإنها سيعملان على الوصول الى الإستقلال المادي ، وهو ما يعني الإستغناء عن المخصصات المالية التي يحصلان عليها من ميزانية القصر الملكي

وأشار الزوجان الى أن قرارهم جاء بعد شهور من التفكير ، حيث سبق لهما التذمر أكثر من مرة نهاية العام الماضي من ” أضواء الإعلام ”

وأشار الأمير وزوجته الى أنهما سيقضيان وقتهم بين المملكة المتحدة والولايات المتحدة ، الا أن هذا لن يمنعهم من القيام بواجبهم تجاه الملكة

وأضاف البيان “هذا التوازن الجغرافي سيمكننا من تربية ابننا على التقاليد الملكية التي ولد وسطها، وفي الوقت ذاته سيمنح العائلة فرصة للتركيز على المرحلة القادمة من حياتنا، وخصوصا إطلاق المؤسسة الخيرية الخاصة بنا”.

وكانت تقارير صحفية سابقة قد أشارت الى وجود خلافات بين الأمير هاري وشقيقه الأمير ويليام ، لترد عليها ميغان بالقول أن الأميران يسلكان طريقين مختلفين

والأمير هاري هو ثاني أبناء ولي العهد المملكة المتحدة الأمير تشارلز من زوجته الأولى ديانا أميرة ويلز ، ويعتبر السادس في ترتيب عرش بريطانيا بعد والده الأمير تشارلز وشقيقه الأكبر الأمير ويليام وأبناء أخيه الأمير جورج والأميرة شارلوت والأمير لويس.

وقالت وسائل إعلام بريطانية أن الأمير هاري يمشي على خطى والدته الأميرة ديانا التي تمردت أيضاً على بروتوكولات العائلة الملكية ، وهو ما إفضى الى إنفصالها عن الأمير تشارلز ، وما تبع ذلك من نمط الحياة التي كانت تعيش فيه حتى وفاتها عام 1997 إثر حادث مروري

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة