رئيس وزراء بولندا لصحيفة ألمانية: الصين هي التهديد الحقيقي لروسيا وليس أوروبا

تحدث رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي في مقابلة مع Die Welt الألمانية الصادرة يوم السبت و أشار إلى أن التهديد الحقيقي لروسيا ليس أوروبا ، وإنما “الصين” حيث تطرق مورافيتسكي في المقابلة إلى الحديث عن العلاقات الصعبة مع موسكو و الصراع بين إيران والولايات المتحدة.

وسُئل ماتيوش مورافيتسكي عما إذا كانت تطلعات إيمانويل ماكرون للتقارب مع روسيا برأيه “ساذجة”،رد مورافيتسكي “بأن الرئيس الفرنسي لا يريد فقط إجراء حوار متعمق مع روسيا” ، وتابع قائلاً “نحن البولنديين ليس لدينا أي شيء ضد التعاون مع موسكو، ولكن دعونا نواجه الأمر: هناك حاجة دائمًا إلى حوار بين الجانبين. أنا لا أرى فلاديمير بوتين قد غير موقفه مؤخراً “، وأضاف” أن روسيا تعتبر أوروبا عدواً ، والتي يعتقد أنها “خطأ استراتيجي”. – لطالما كانت الصين تهديدًا حقيقيًا لموسكو”.

وأشار رئيس الحكومة مورافيتسكي إلى أن تطبيع العلاقات مع موسكو “أمر ممكن الحدوث” بشرط مغادرة روسيا شبه جزيرة القرم وسحب نفوذها من شرق أوكرانيا.

الشرق الأوسط والاتحاد الأوروبي
وخلال المقابلة ، تمت مناقشة موضوع العلاقات المتوترة بين إيران والولايات المتحدة ، وعندما سُئل عن دور أوروبا في هذا الصراع ، قال ماتيوش مورافيتسكي إنه يجب على الأوروبيين تجنب “الأعمال غير المدروسة”, وأشار إلى أن ” المواجهة مع إيران يمكن أن تخرج عن السيطرة بسهولة، وهذا هو السبب في أن الاتحاد الأوروبي يجب أن يفعل كل ما في وسعه لتهدئة هذا الصراع “.

ألمانيا والناتو !

كما اتهم رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي ألمانيا مجدداً بعدم تقديم الدعم اللازم لحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال مورافيتسكي “إذا كان الناتو مريضاً بشيء فهو بغياب اهتمام الدول الأعضاء… حتى الآن لم تفِ فرنسا أو ألمانيا، على وجه الخصوص، بالتعهدات التي ألزمتا نفسيهما بها، وذلك بإنفاق 2 في المائة من إجمالي الناتج المحلي على شؤون الدفاع. فكيف يمكن أن يقوم الناتو بالمهام المنتظرة منه؟”.

يُذكر أن رئيس الوزراء البولندي انتقد ألمانيا كثيراً في السابق بسبب مسألة نفقات الدفاع ، ويعارض مورافيتسكي بوضوح مقولة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأن الناتو «ميت دماغياً».

خط أنابيب الغاز «نورد ستريم 2» !

وانتقد مورافيتسكي مجدداً مشروع خط أنابيب الغاز «نورد ستريم 2»، الذي ينقل الغاز الروسي مباشرة إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق، وقال:”نورد ستريم 2 خطوة في الاتجاه الخطأ… هناك سيناريو أسوأ يتعين تجنبه: لا ينبغي أن تكون موسكو قادرة مطلقاً على ابتزاز الاتحاد الأوروبي بوقف الغاز”.

وذكر مورافيتسكي أن العقوبات الأميركية الأخيرة على المشاركين في المشروع قد ترجئ استكماله، ولكنها لن توقفه، وقال: «في بولندا كنا نفضل بالطبع ألا يبدأ إنشاء نورد ستريم 2 مطلقاً».

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة