fbpx

روسيا وإسرائيل تبحثان مسألة إزالة بولندا للنصب التذكارية السوفياتية

media

 

يبحث كلاً من مجلس الدوما الروسي والكنيست الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، قضية إزالة بولندا للنصب التذكارية السوفياتية، ومن المقرر إعلان بيان بهذا الصدد.

قال رئيس لجنة مجلس الدوما للشؤون الدولية ليونيد سلوتسكي خلال جلسة اليوم “يبحث الكنيست اليوم بشكل مستعجل قضية تحت عنوان،  “مهمة الحفاظ على الذاكرة التاريخية للحرب العالمية الثانية”، وفقا للوائح الكنيست، المناقشة عاجلة — وهذا أمر استثنائي يستخدم في الكنيست في حالات نادرة جدا…يتم النظر بهذه القضية في تمام الساعة 15.00”.

 

{loadposition top3}

 

وأضاف سلوتسكي “تم إعداد مشروع نداء من الدوما بمشاركة رؤساء الأحزاب الأربعة في البرلمان، لدول أوروبية وبرلمانات أوروبية ومؤسسات، فيما يتعلق بإهانة ذكرى الجنود الذين قتلوا خلال تحرير أوروبا من النازية، وضحايا المحرقة وما إلى ذلك…أقترح إصدار إعلان بهذا الصدد بمماثلة في الكنيست في الساعة 16.00”.  

 

وكان الرئيس البولندي أندري دودا قد وقّع، الإثنين، على إدخال تعديلات على قانون يحظر الدعاية الشيوعية أو غيرها من الأنظمة الشمولية في أسماء المباني ومشاريع ومرافق عامة، حيث سيدخل القانون حيز النفاذ بعد ثلاثة أشهر من تاريخ التوقيع. ووفقا لمعهد إحياء الذاكرة الوطنية لبولندا، سيشمل قانون نبذ الشيوعية هدم نحو 230 نصبا تذكاريا للجيش الأحمر في بولندا.

sputnik

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة