الرئيس البولندي سيلتقي مع زعماء ثلاث دول في أوشفيتز

 

سيلتقي الرئيس البولندي أندريه دودا برؤساء إسرائيل وأوكرانيا وألمانيا، من المتوقع إجراء المحادثات في 27 يناير ، قبل الذكرى السنوية الخامسة والسبعين لتحرير معسكر الاعتقال السابق في أوشفيتز-بيركيناو.

وأكدت الإذاعة البولندية أن الاجتماعات مع الزعماء الثلاثة أكيدة تقريبًا ، لكن الدبلوماسيين يناقشون إمكانية عقد اجتماعات منفصلة مع الزعماء الآخرين الذين سيأتون إلى بولندا لحضور الاحتفالات.

كما أشارت مستشارة الرئيس البولندي أنه قبل الاحتفالات المقررة بعد الظهر ، ستجري محادثات بين رئيسي بولندا وإسرائيل: أندريه دودا – رؤوفين ريفلين ،  كما سيتحدث أندريه دودا ، الذي سيستضيف الاحتفال في معسكر الإعتقال الألماني السابق ، مع زعماء ألمانيا وأوكرانيا.

وعلى قائمة ضيوف الحفل بالذكرى 75 لتحرير المعسكر السابق أيضًا أزواج ملكيون من هولندا وإسبانيا ورئيس وزراء فرنسا ، فيما لم تتم دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الحفل ، وسيمثل روسيا سفير البلاد في وارسو.

وسيكون أهم الضيوف في الحفل سجناء سابقين في المعتقلات ، وفقًا لإعلان المنظمين ، سيأتي حوالي 200 شخص منهم .

وقبل الإحتفالات التي سيتم تنظيمها في بولندا بأربعة أيام سيتم تنظيم احتفالات الذكرى السنوية في معهد ياد فاشيم في القدس ، والتي سيشارك فيها كل من رؤساء روسيا وفرنسا ونائب رئيس الولايات المتحدة.

وسبق لـ الرئيس البولندي أندريه دودا أن أعلن عدم مشاركاته في الإحتفلات التي تقام في القدس لأن المنظمين لم يوافقوا على خطابه الذي كان يود إلقائه في هذه الذكرى ، والتي كان يتوقع أن يتطرق فيها الى الإتهامات التي إطلقها الرئيس الروسي بحق بولندا ، متهماً إياها بـ التعاون مع هتلر والتسبب في إندلاع الحرب العالمية .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة