دودا: هناك مجموعة من القضاة الذين نسوا ما هو دورهم الحقيقي .. ومستمرون في إصلاح القضاء

 

قال الرئيس البولندي أندريه دودا خلال إجتماعه مع سكان Opola Lubelskiego ان الواجب الأساسي للقضاة هو خدمة المواطنين ، وكل من لا يمتثل لهذا ، ينتهك القاعدة الصارمة لليمين القضائي

وأضاف دودا الذي يقوم بزيارة عدد من المدن البولندية للترويج لحملته الإنتخابية أنه ” لسوء الحظ ، هناك مجموعة من القضاة الذين نسوا تمامًا ماهية دورهم الحقيقي ومن يخدمونه ولماذا تم تعيينهم في مناصبهم القضائية ”

وأعرب الرئيس عن أمله في أن” نقوم بإصلاح النظام القضائي ببطء وثبات وبهدوء ، وأولئك الذين لا ينبغي أن يكونوا فيه ، سيتم إبعادهم عنه ، سيكون هذا أفضل لنظام العدالة البولندي ”

وأكد الرئيس أندريه دودا على ضرورة إصلاح النظام القضائي ، مشيراً الى أن الوضع الحالي لا يمكن أن يستمر ، خصوصاً وأن الناس تعتقد أن المحاكم غير عادلة ، وأنها تعمل بشكل سيئ وأنك لن تجد العدالة في المحكمة

وشدد الرئيس على أن البعض وليس جميع القضاة يعتقدون أنهم آلهة ، وأن لديهم سلطة غير محدودة على الناس التي تمثل أمام المحاكم بسبب موقعهم الوظيفي ، مشيراً الى أن الوضع هو عكس هذا تماماً ، لأن القضاة هم من يخدمون خدم جمهورية بولندا والأمة البولندية

وتأتي تصريحات الرئيس في وقت يتصاعد فيه الخلاف بين الحكومة والمعارضة بسبب إنشاء الغرفة التأديبية للقضاة ، حيث تقول المعارضة أن الهدف من إنشاء هذه الغرفة هو ” تكميم إفواه القضاة ” وإقالة من لا يتماشى مع سياسة الحكومة .

كما انتقد البرلمان الأوروبي يوم أمس السياسات الحكومية في بولندا والتي ” تهدد إستقلال القضاء ” في بولندا .

وطالب البرلمان الأوروبي المفوضية الأوروبية بـ ربط تسليم المساعدات لـ بولندا بـ مدى إمتثالها لـ القانون الأوروبي ، وحفاظها على سيادة القانون

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة