fbpx

وزير الداخلية: العديد من التهم والاعتقالات تطال المتظاهرين خارج البرلمان البولندي

Photo: PAP/Radek Pietruszka.

 

 

ستوجه الشرطة البولندية اتهامات ضد بعض المتظاهرين المناهضين للحكومة بتهمة تعطيل حركة البرلمان خلال المظاهرات ضد خطط الحكومة المثيرة للجدل بما يتعلق بالنظام القضائي وفقا لما ذكره وزير الداخلية البولندي ماريوش بواشتشاك

ولكن لم يذكر وزير الداخلية البولندي عدد الأشخاص الذين ستوجه بحقهم الاتهامات .

وجاء بيان وزير الداخلية بعد أن قام مجموعة من المتظاهرين بمنع النائب “غجيغوج يانيك من مغادرة البرلمان .

وقال بواشتشاك ان المتظاهرين “يقولون إنهم يدافعون عن الديمقراطية ولكنهم يحدّون في الوقت نفسه من حقوق الآخرين”.

واضاف ان “يانيك طلب مساعدة الشرطة فى مغادرة البرلمان”.

 

 

ووفقا لبواشتشاك فإنه  تم اعتقال حوالى 20 متظاهرا فى الخيام خارج البرلمان صباح اليوم الخميس  وكانت أرقام الشرطة “كافية لضمان السلامة”.

وما زالت الاحتجاجات مستمرة منذ نهاية الأسبوع الماضى عندما تجمع الاف الاشخاص فى وارسو وعبر بولندا لمعارضة الإصلاحات المقررة للقضاء القضائى فى بولندا.

وقالت الحكومة إن هذه التغييرات ضرورية لان المحاكم غير فعالة وفاسدة احيانا.

 

بيد أن المعارضة ادعت أن الحزب الحاكم كان ينفذ “انقلابا” ويريد تغيير المحاكم لصالحه.

 

{loadposition top3}

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة