fbpx

الداعية اللبناني ” الشيعي ” محمد علي الحسيني يزور معكسر اوشفيتز – والخارجية الإسرائيلة تُرحب !

 

نشر الداعية البناني ” الشيعي ”  محمد علي الحسيني تغريدة عبر حسابه في تويتر يقول فيها أنه وخلال زيارته الى بولندا كجزء من وفد تابع للمجلس الإسلامي العربي قام بزيارة معسكرات الإبادة النازية ، كما وإلتقى مع ممثلين عن الديانات اليهودية والمسيحية والإسلامية ، أضافة الى عدد من المسؤولين في الحكومة البولندية والاتحاد الأوروبي .

وأضاف الحسيني في تغريدته الى أن الزيارة تأتي ” كتعبير اسلامي ناصع عن إدانتها لجريمة المحرقة بوصفها جريمة ضد الانسانية ورفضنا لكل اشكال الاضطهاد الديني..”

وكتب الداعية الحسيني تغريدته باللغة العبرية واللغة العربية

 

وتترافق زيارة الحسيني والوفد المرافق له مع الإحتفالات بذكرى تحرير معسكر الأوشفيتز الـ 75 التي يتم تنظيمها في عدة دول منها بولندا وإسرائيل .

وبدورها علقت وزارة الداخلية الإسرائيلة عبر حسابها في تويتر على الزيارة بالقول :
“لا شك أن الشواهد المهمة في معسكرات الإبادة تساهم في توضيح صورة كانت غائبة عن المجتمعات العربية التي أمسى بامكانها أيضا التعرف على إبادة ممنهجة ل٦ ملايين يهودي عبر ابحاث رصينة ترجمت للعربية ووثائق فيديو في ياد فاشيم- المركز العالمي التوثيقي والتعليمي لتخليد ذكرى الهولوكوست“.

ويشغل الحسيني منصب أمين عام ‎‎‎‎‎المجلس الاسلامي العربي ، ويُعرف عنه  معارضته الشديدة لـ النظام الإيراني ، حيث تم إستضافته عدة مرات في برامج حوارية تلفزيونية قام خلالها بإنتقاد النظام الإيراني وسلوكه في منطقة الشرق الأوسط بشكل خاص .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة