إجراءات أمنية مشددة في المطارات البولندية بحثاً عن فيروس الصين الغامض

أدخلت بولندا تدابير أمنية جديدة في المطارات على جميع الركاب الذين يصلون من الصين ، وقريباً من جميع أنحاء آسيا ، وذلك كجزء من جهودها لمنع انتشار فيروس الصين الغامض.

و فيما يتعلق بالتهديد المتزايد ، أدخلت بولندا إجراءات أمنية جديدة في المطارات وسيحصل جميع الركاب القادمين من الصين ، وقريباً من جميع أنحاء آسيا ، سوف يحصلون على ما يسمى بـ بطاقات مكان الراكب.

و سيتعين على كل مسافر قادم من الصين تقديم العنوان الذي يعيش فيه في بولندا ورقم الهاتف حتى يتسنى الاتصال .

بالإضافة إلى ذلك ، سيتلقى كل شخص قادم من الصين بطاقة صحية تحتوي على معلومات ودليل حول أعراض “الفيروس الغامض”، وضرورة التوجه إلى الطبيب مباشرة في حال ظهور الأعراض

بالإضافة إلى ذلك ، يقوم طاقم الطائرة في جميع الرحلات الجوية القادمة من الصين بمراقبة الركاب عن كثب والإبلاغ عن أي راكب يظهر عليه أعراض الأنفلونزا أو الالتهاب الرئوي.

و إذا كان لدى أي من الركاب أعراض واضحة ، فسيكون الطاقم الطبي جاهزاً عند الهبوط وعندها سيتم تقدير الوضع في فرض حجر صحي على باقي الركاب أم لا،تم استخدام هذا الإجراء للتو في وارسو في رحلة واحدة من الصين وتبين أن  البلاغ خاطئ.

في الوقت نفسه ، تطمئن وزارة الصحة المواطنين في بولندا بأنه لايوجد تهديد وبائي مرتبط بالفيروس التاجي ،و يتم مراقبة الوضع على أساس مستمر من هيئة التفتيش الصحية.

تم اتخاذ اجراءات استثنائية في العديد من المطارات حول العالم ،و في وقت سابق ، تم اتخاذ مثل هذه الاجراءات في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وأستراليا ، وفي يوم الخميس ، أبلغت سلطات المطارات في دبي والقاهرة وجنوب إفريقيا وتركيا بزيادة الضوابط والمراقبة وفق نظام درجة حرارة الجسم.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة