نائبة رئيس البرلمان الأوروبي تدعو لتهديد بولندا بغرامات جراء إصلاحات القضاء

دعت نائبة رئيس البرلمان الأوروبي ، كاترينا بيرلي، لتهديد الحكومة المحافظة في بولندا بـ “غرامات مالية “، وذلك في إطار النزاع بين الاتحاد الأوروبي وبولندا بشأن الإصلاحات القضائية مثار الجدل، التي تعتزم حكومة وارسو اعتمادها.

وشددت بيرلي، العضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي، على ضرورة أن تتعامل المفوضية الأوروبية برئاسة أورزولا فون دير لاين، بصرامة مع بولندا، وقالت وزيرة العدل الألمانية السابقة: “إذا تم إقرار القانون، فلابد من اللجوء فورا لمحكمة العدل الأوروبية، وطلب اتخاذ إجراءات عاجلة، من أجل وقف العمل بالقانون”.

وصفت بيرلي الإصلاحات القضائية في بولندا بأنها غير مقبولة وقالت إن هذه الإصلاحات تقوض المبادئ الأساسية للقانون الأوروبي، “وإذا تعارض القانون الأوروبي والدولي فلابد من تطبيق مبدأ استخدام القانون الأوروبي”، مضيفة: “ولكن القانون الذي تناقشه الغرفة الثانية بالبرلمان البولندي، مجلس الشيوخ، يتضمن عبارة: يجب أن يطبق القضاة البولنديون القانون البولندي” وهو ما يحظر على القضاة البولنديين من الناحية الفعلية، حسب بيرلي، تطبيق القانون الأوروبي، “وعلينا أن إجهاض هذا الاعتداء على مبدأ دولة القانون في بولندا والاتحاد الأوروبي”.

د ب أ

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة