نائب وزير الخارجية : الحكومة البولندية على استعداد للحوار مع المفوضية الأوروبية

نحن على استعداد لإجراء حوار مع المفوضية الأوروبية ، نريد أن يكون هذا الحوار حقيقيًا وواقعياً، وذات مصداقية ،هذا ماصرح به نائب وزير الخارجية بافاو يابونسكي يوم الثلاثاء بعد لقائه بنائبة رئيسة المفوضية الأوروبية فييرا يوروفا.

وأفاد نائب وزير الخارجية في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء أنه خلال الاجتماع مع يوروفا قدم رأي الحكومة بأن القانون البولندي الساري ، وكذلك القانون الذي أقره البرلمان، يتمشى مع لوائح الاتحاد الأوروبي.

واشار يابونسكي إلى أنه يشعر بالأسف لعدم استماع مفوضة القيم والشفافية في الاتحاد الأوروبي إلى ممثلي المجلس الوطني للقضاء ، والدائرة التأديبية للمحكمة العليا، على وجه الخصوص ، يبدو أن هاتين المؤسستين هما أهم “أهداف المصالح” للمفوضية الأوروبية.

في رأينا ، لكي يكون هذا الحوار حقيقيًا ، يجدر إعطاء ممثلي هذه المؤسسات الفرصة للتعليق،و نأمل أن يكون هذا ممكنًا في المراحل القادمة ، إذا أكدت المفوضية نيتها حقيقة بمتابعة الحوار “.

سُئل نائب وزير الخارجية عما إذا كان قد تطرق الحديث خلال الاجتماع إلى مسألة إنشاء هيئة جديدة لتقييم سيادة القانون في دول الاتحاد الأوروبي ؟!

أكد نائب وزير الخارجية إلى أن هذا الموضوع كان ضمن المحادثة قال “هذا ليس كيانًا جديدًا داخل الاتحاد الأوروبي ، لكن المفوضية الأوروبية ستدخل آلية لمراجعة حكم القانون في كل دولة عضو. وفقًا لإعلان المفوضية الأوروبية ، يجب استخدام نفس معايير التقييم لكل من هذه البلدان.

وأوضح يابونسكي أن الاجتماع مع يوروفا كان ” مليئاً بالتفاصيل”، وأكد أن الحكومة البولندية مستعدة لتكرار هذه الاجتماعات.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة