المئات من العائلات البلجيكية قلقون بشأن فقدان عينات دم الحبل السري لأطفالهم في بولندا !

تواجه مئات العائلات البلجيكية احتمال فقدان عينات من دم الحبل السريالتي تم جمعها وتخزينها من الأطفال حديثي الولادة والمجمدة لاستخدامها لاحقا عند حاجتها في المستقبل .

يتم تخزين دم الحبل السري ، والمعروف أيضًا باسم “دم الحبل السري” ، من المشيمة والحبل السري لحديثي الولادة ، ويمكن تجميدها كمورد يحتمل أن يكون مفيدًا في وقت لاحق. توفر كل مشيمة حوالي 75 مل من الدم ، أي حوالي خمس ملاعق كبيرة.

قامت مئات العائلات البلجيكية بتجميد العينات بتوجيه من الأطباء لدى شركة تدعى Cryo-Save ، تأسست في بلجيكا في عام 2000. مقابل رسوم قدرها 395 يورو ،مع تقديم ضمانات للعائلات بأن الخلايا المجمدة لن تستخدم إلا لطفلهم عند الحاجة, تم تخزين الخلايا في منشأة بالقرب من أنتويرب ، إلى جانب عينات تم جمعها في هولندا وإسبانيا وإيطاليا والمجر.

تم تسريب معلومات لعملاء الشركة الذين تم تجميد دم الحبل السري لأطفالهم أنه تم نقل العينات المجمدة إلى بولندا وفق تقرير نشرته وكالة بروكسل تايمز.

صرح Tomasz Baran الرئيس التنفيذي لشركة Famicord مقرها بولندا بأن”جميع حاويات التخزين التي كانت موجودة في بلجيكا موجودة الآن في وارسو” ، ومع ذلك ، هناك عدد كبير من العينات تم فقدها أثناء عملية النقل إلى بولندا ولا يوجد بيانات واضحة حول العينات التي تم نقلها “.

وفي الوقت نفسه ، اعلنت شركة Cryo-Save البلجيكية افلاسها وتم شراؤها مع العينات من قبل شركة استثمارية في دبي لها مقر في سويسرا، وتطالب بنقل العينات إلى هناك.

يشكل تخزين الخلايا الجذعية من دم الحبل السري تقنية قد تحمل أملاً في علاج بعض الأمراض، وتعتبر الخلايا الجذعية لبنة الجسم الخام، وهي خلايا تمتلك قدرة غير محدودة على الانقسام والتكاثر، كما تستطيع التمايز والتحول إلى أي نوع من الخلايا، كالعضلات أو الأعصاب أو نخاع العظم.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة