وزير خارجية بولندا يؤكد أن نشر قوات للناتو في بولندا لا يهدد مصالح روسيا

Witold Waszczykowski /Bartosz Krupa /East News

 

 

أكد وزير الخارجية، البولندي فيتولد فاشيكوفسكي، أن تمركز لواء أمريكي وكتيبة من قوات حلف الناتو لا يهدد مصالح روسيا.

وقال وزير الخارجية البولندي، في حديث أدلى به لوكالة “نوفوستي”: “هذه القوات تعتبر رمزية وليست وجودا عسكريا خطيرا يهدد روسيا…هذا الجزء من أوروبا سيكون محميا. ولكن نشر هذه القوات لا يهدد مصالح روسيا.”

وخلال قمته في وارسو في عام 2016 قرر الناتو نشر كتائب متعددة الجنسيات في كل من لاتفيا ولتوانيا وإستونيا وبولندا على أساس التناوب. وذلك بطلب تقدمت به هذه الدول.

 

{loadposition top3} 

 

وساءت العلاقات بين روسيا وحلف الناتو، في آذار/مارس عام 2014 ، فيما أكد وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، وجود قوات الناتو على حدود روسيا ازداد حجما بمقدار 3 مرات خلال الأعوام العشرة الأخيرة وعلى حدود روسيا الغربية بمقدار 8 مرات.

إلى ذلك أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في حزيران/يونيو من العام الحالي في حديث للمخرج الأميركي أوليفر ستون في فيلم تم بثته قناة “شوتايم” أن توسع حلف الناتو ونشر نظام الدرع الصاروخي في أوروبا لا يترك أمام روسيا إلا خيار الرد.

sputnik

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة