fbpx

الرئيس البولندي يوقع على ميزانية الإعلام البالغة 2 مليار زلوتي .. متجاهلاً طلب المعارضة بتحويلها الى القطاع الطبي !

 

قرر الرئيس أندريه دودا التوقيع على تعديل ينص على تخصيص ما يقرب من 2 مليار زلوتي بولندي إلى وسائل الإعلام الحكومية – TVP والراديو البولندي – كتعويض عن خسارة الإيرادات من الاشتراكات .

وكان مجلس النواب البولندي قد إعتمد تعديلا مقدم من قبل نواب القانون والعدالة في 9 يناير ، ثم تم إحالة القانون الى مجلس الشيوخ ، الذي رفضه بالكامل في 13 فبراير

رفض مجلس النواب اعتراض مجلس الشيوخ وتم إرسال مشروع القانون إلى الرئيس لإصدار قرار نهائي به ، حيث كان لديه 21 يومًا ليصدر قراره ، حيث كانت المهلة النهائية يوم أمس الجمهة 6 مارس – آذار

وكان من المفترض أن يصدر الرئيس البولندي أندريه دودا قراره عند الساعة الرابعة من يوم أمس الجمعة ، الا أن القرار تأخر حتى الساعة العاشرة مساءً

وقال دودا بعد التوقيع على القرار ” بالنظر إلى الحاجة إلى أن تعمل وسائل الإعلام العامة بطريقة متاحة للجمهور ، ولكونها مهمة للغاية للمواطنين في العديد من المجالات ، لأنها تتعامل مع ملفات لا يمكن لوسائل الإعلام الأخرى القيام بها ، وكذلك الحاجة إلى العديد من العاملين في وسائل الإعلام العامة الذين قد يتعرض عملهم للخطر ، قررت أن أوقع على القانون ضمن شروط معينة ”

وأضاف دودا في كلمته “القول بأن الأموال المخصصة لعمل وسائل الإعلام العامة يجب تخصيصها لعلم الأورام أمر غير لائق ”

وينص تعديل قانون البث وقانون الاشتراك على تعويض قدره 1.95 مليار زلوتيلـ تلفزيون الدولة والإذاعة الحكومية عن الإيرادات المفقودة من رسوم الاشتراك.

وأشار الرئيس الى أنه وقع على القانون مع وجود ” تحفظين / شرطين ” في نقطتين هامتين .

النقطة الأولى هي تقسيم هذه الموارد بشكل صحيح ،و قال إن المشكلة تكمن في أن القانون لم يحدد كيفية تقسيم الأموال بين التلفزيون المركزي والمراكز الإقليمية.

والنقطة الثانية هي تخصيص موارد كافية لقطاع الراديو تكون كفيلة بـ تطوير هذا القطاع

وتابع الرئيس بأن من بين المهام التي يجب أن تنفذها وسائل الإعلام العامة” هو تنفيذ عنصر من عناصر الاستراتيجية الوطنية للأورام التي اعتمدتها الحكومة وهو “التعليم والوقاية”

وأشار الرئيس الى أن وسائل الإعلام ستعمل على تقديم معلومات عامة حول طريقة تجنب الإصابة بـ السرطان ، كتقديم معلومات عن كيفية ونوع الطعام الذي يجب تناوله ، وأسلوب الحياة الصحي وغيرها من المعلومات

وبدوره شكر رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي في المؤتمر الصحفي الذي تم فيه إعلان توقيع الرئيس على القانون “وسائل الإعلام العامة على المهمة التي يقومون بها”. وأكد أن الأموال المخصصة لتعويض وسائل الإعلام الحكومية “متوفرة في الميزانية”.

كما تحدث رئيس الوزراء عن تمويل علاج الأورام. – هذا العام ، قمنا بتخصيص ميزانية قياسية من الأموال لنقطة مهمة للغاية وهي علم الأورام ، وبلغت الميزانية أكثر من 11 مليار زلوتي بولندي.

وأضاف مورافيتسكي أنه لم يسبق تخصيص مثل هذا المبلغ لـ هذا القطاع ، مؤكداً أنه هذا المبلغ سيزيد خلال الفترات اللاحقة

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة