fbpx

الرئيس البولندي يلغي التجمعات الكبيرة لحملته الرئاسية…”الوضع صعب” !

اعلن الرئيس البولندي أندري دودا مساء الأثنين أنه “لن ينظم اجتماعات كبيرة فيما يتعلق بالحملة الرئاسية للانتخابات القادمة “،و اشار إلى أنه “من المحتمل جدًا أن يكون المرضى أكثر بكثير ، لأن هذا ما يبدو عليه في البلدان الأخرى”.

قال الرئيس أندريه دودا بعد الاجتماع في مكتب الأمن القومي:” إن الوضع مسيطر عليه نسبياً ، لقد ضبطنا جميع مصادر العدوى”.

وكان قد التقى الرئيس اندريه دودا في مكتب الأمن القومي مساء الأثنين ، مع رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي، ووزير الصحة Łukasz Szumowski، ورئيس هيئة التفتيش الصحية Jarosław Pinkas

قال الرئيس أندريه دودا “قررت عدم تنظيم اجتماعات كبيرة فيما يتعلق بحملتي الرئاسية ؛
إنها اجتماعات يأتي إليها مئات الأشخاص ، وأنا ممتن جدًا لذلك ، ولكن في الحقيقة (…) ،لا أريد تعريض حياة الأشخاص الذين يأتون إلى هذه الاجتماعات للخطر”.

وشدد دودا على أن الحالة صعبة ، وهناك العديد من العناصر التي يصعب التنبؤ بها، والتأكيد على ضرورة اتخاذ إجراءات حاسمة، وهناك الكثير من الناس في الحجر الصحي، قال الرئيس أنه من المهم جدا اتباع قواعد الحجر الصحي.

وأكد أن الحكومة والسلطات تحاول “التفكير في المستقبل”، كما أنهم ينظرون إلى ما يحدث في البلدان الأخرى ، وما الأخطاء التي ارتكبت هناك والتي أدت لاحقًا إلى زيادة انتشار الفيروس .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة