حفلة شواء في زمن الكورونا !!!… ابقوا في منازلكم !!

على الرغم من مناشدات الحكومة البولندية و الشرطة وهيئة التفتيش للناس لضرورة التزام منازلهم خلال هذا الوقت وعدم الخروج إلا للضرورة للحد من انتشار فيروس كورونا ، يمكننا ان نرى حشوداً من الأطفال برفقة الوالدين في الحدائق وخاصة في وارسو يتمتعون بأشعة الشمس الربيعية متجاهلين توصيات الاطباء والسلطات.

يسمح البالغون لأطفالهم الصغار و الشباب بالخروج من المنزل ، مع احتمال كبير بإحضار الفيروس معهم إلى المنزل ومنه ينتقل إلى الآخرين من العائلة وإلى غيرهم ، وذلك بسبب “الاستهتار” بالوضع الحالي .

كان من اللافت خروج “الحشود” من الناس إلى الحدائق يوم أمس ،برفقة أطفالهم وأصدقائهم وتحديداً في غابة Ursynów- kabaty ، حيث قاموا بنصب مواقد الشواء !.

يمكن الفهم أنه من الصعب ابقاء الأطفال في المنازل وحرمانهم من الخروج وخاصة أنهم في المنزل منذ الخميس الماضي، لكنني لا أستطيع أن أفهم تفكير الآباء وتجاهل عبارة “ابقوا في منازلكم” التي تتكرر لعدة أيام ،وبشكل يثير الذعر ،خاصة مع ارتفاع أعدادا الإصابات وحالات الوفيات في البلاد ،ومع كل تكرار لورود كلمة “عاجل “على مواقع التواصل الاجتماعي اشعر بأن قلبي سيتوقف للحظة.

هل يمكن أن تصل اللامبالاة والاستهتار إلى الحد الذي يعرض فيه الشخص حياته وحياة عائلته إلى “خطر الموت” فقط من اجل التمتع بأشعة الشمس والتكلم مع الأصدقاء وشرب الكحول ؟!!.

هل يستحق أطفالنا وأحفادنا هذه المخاطرة ! كونوا مسؤولين تجاه أنفسكم أولاً وتجاه الآخرين …ابقوا في منازلكم !

HanadiMohamad

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة