fbpx

قفز من نافذة المستشفى بعد أن تم تشخيص حالته بأنها كورونا !

 

اوضح المستشفى المستشفى التخصصي الإقليمي J. Gromkowski في مدينة فروتسواف تفاصيل الحادثة التي تعرض لها أحد المرضى يوم أمس الأربعاء ، بعد أن قفز من نافذة الغرفة التي تم وضعها فيه ، ماتسبب بحدوث كدمات وكسور في مناطق مختلفة من جسده

وبحسب إدارة المستشفى ، فقد تم الإشتباه بإصابة أحد الأشخاص بفايروس الكورونا ، وبعد وضعه في غرفة العزل بوقت قصير ، دخلت إحدى الممرضات للحصول على عينه لتحليل الكورونا ، وكان المريض في وقتها نائم ، وبعد خروج الممرضة من الغرفة بلحظات ، قام المريض بالقفز من النافذة

وأضافت المستشفى أن المريض قفز من نافذة الطابق الأول ، ومن غير المعروف حتى اللحظة لماذا أقدم على هذا الفعل

وتابعت إدارة المستشفى بإنه تم على الفور نقل المريض الى وحدة العناية المركزة ، قبل أن يتقرر نقله الى مستشفى آخر في المدينة ، حيث خضع على الفور لجراحة في الأعصاب ، لكونه تعرض لعدة إصابات في منطقة الرأس !

وعلى الرغم من أن التحاليل أظهرت اليوم أنه غير مُصاب بالكورونا ، الا أن وضعه الصحي صعب وخطير بسبب الإصابات التي تعرض لها جراء السقوط على الأرض .

وبدورها قالت الشرطة أنها لم تفتح تحقيق في القضية ، لكونه لم يردها بلاغ حول محاولة المريض الهروب من المستشفى بعد أن أشار التشخيص الأولي الى إصابته بـ الكورونا

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة