عائلة ماجدولينا جوك التي ” انتحرت ” في مصر تخرج عن صمتها .. لم نصل الى الحقيقة حتى الآن

{loadposition top3} 

نشرت قناة TVN24 البولندية مقابلة مع عائلة ماجدولينا جوك التي ماتت في مصر في ظروف غامضة ، حيث قامت بالقفز من نافذت المستشفى التي تم نقلها إليه بسبب تصرفاتها الغريبة في الفندق الذي كانت تقيم فيه .

لاحقاً قالت السلطات المصرية أن ماجدلينا انتحرت ، فينا تشكك عائلة الضحية بأن يكون هذا ما حدث ! 

 

ففي مقابلة مع أخت ماجدولينا قالتبالتأكيد ماجدولينا لم تنتحر، مؤكدة أن اختها لم تعاني من أي أمراض عقلية أو نفسية سابقاً .

كما نفت عائلة ماجدلينا الاشاعات التي تم تناقلها عن تلقي العائلة مبالغ مالية جراء سكوتهم عن القضية ، أو تهديدهم للتوقف عن المطالبة بالحقيقية ! 

وقال والد ماجدولينا أن العائلة أمضت الشهرين الماضيين يتابعون ما يتم نشره على شبكة الانترنت عن القضية والاهانه التي تتعرض لها ماجدلينا والعائلة مما يتم نشره .

 

كما شككت شقيقة ماجدولينا بالرواية التي قدمها المستشفى عن حادثة الانتحار ، حيث وصلهم أكثر من رواية عن تفاصيل الساعات التي سبقت انتحار ماجدولينا ، فمرة قالوا أنها وقفت على الطاولة ثم قفزت من النافذة ، ومره ثانية قيل أن الممرضة سحبتها من قدمها لتمنعها من الانتحار ، اضافة الى ورايات أخرى .

 

اقراء ايضاً : صحيفة “الإندبندنت البريطانية” تكشف براءة مصر من حادثة مقتل السائحة البولندية

 

وأضافت العائلة أنها وحتى اللحظة لم تتلقى من الجانب المصري الوثائق الرسمية التي تشرح حادثة الوفاة ، فلم يصلهم نتائج تشريح الجثة ، أو محضر استجواب الشهود الذي تم مقابلتهم فورانتحارماجدولينا ، ولا نتائج اختبارالسمومالمخدراتفي جسد ماجدولينا . 

 

وبحسب ما قالت العائلة فإنهم وفور ورود خبرانتحارماجدولينا تلقوا وعود كثير بالمساعدة في كشف الحقيقة من وكالة السفر التي سافرت عن طريقها الى مصر ، ومن وزير العدل الذي وعد بمتابعة القضية ، الا أن أي منهم لم يساعد في القضية . 

وتأمل العائلة أن يقوم الجانب البولندي بالضغط على الحكومة المصرية لتسليم الوثائق الطبية والمعلومات المتعلقة بـانتحارماجدولينا ! 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة