fbpx

طيار روسى يواجه السجن لمدة خمس سنوات لدخول منطقة الحظر الجوى في بولندا

الصورة تعبيرية /media

 

 

قال المدّعين العامين اليوم أن الطيار الاستعراضي الروسي يواجه عقوبة تصل إلى خمس سنوات في السجن بعد دخول منطقة الحظر الجوى التى أقيمت فى الوقت الذي استضافت فيه بولندا يوم الشباب العالمي العام الماضى، وفقا لما ذكره المدعون العامون البولنديون.

ويذكر أنه فى يوليو الماضى قام طيار روسى يشارك فى بطولة العالم للألعاب الهوائية فى رادوم وسط بولندا حلّق بطائرة خفيفة بالقرب من مدينة كراكوف حيث يشارك البابا فرنسيس وما يصل إلى ثلاثة ملايين حاج فى أحداث يوم الشباب العالمي.

 

  {loadposition top3}

 

وقد اعترضت طائرة من طراز اف – 16 البولندية طائرة الطيار الروسي ورافقته إلى مطار رادوم حيث تم اعتقال الطيار من قبل الشرطة.

ووفقا  لوسائل الإعلام الروسية فإن المتحدثة باسم الفريق الاستعراضي الجوي الروسي قالت ” ان الطيارين كانوا مدركين تماما لمنطقة حظر الطيران “.

ومن المتوقع أن تبدأ محاكمة الطيار بنهاية الشهر القادم.

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة