fbpx

“إذا استمر الوضع الحالي لمدة شهر أو أكثر ، فستبدأ المشاكل”

 

قال طبيب الأطفال Paweł Gonerko نائب مدير رعاية الأم والطفل في مستشفى “Zdroje” في شتشتين في لقاء مع قناة TVN24 أنه يجب أن يستمر علاج الأمراض الأخرى أيضًا بالترافق مع مكافحة فايروس الكورونا مشيراً الى أن ألف شخص يفقدون حياتهم شهرياً ، وهذا هو المعدل في بولندا – 400 لأمراض القلب والأوعية الدموية ، و 260 للسرطان ، و 90 بسبب إصابات ما بعد الحوادث – مطالباً بأخذ هذا الموضع بعين الجدية .

وسُئل ضيف TVN24 عن كيفية استعداد موظفي المستشفى لاحتمال الاتصال مع المرضى المصابين بفيروسات تاجية ، فأجاب أنه يتم حالياً التعامل مع هذا الموضوع بالوسائل المتاحة في المستشفيات ، ولكننا نعول على إرسال معدات إضافية .
ومن المهم أن لا ننسا الأطباء الذين يعملون في العيادات الخارجية ، لا أحد يقول أنه يجب تزويد هؤلاء الأشخاص ، وكذلك الممرضات في العيادات ، بمآزر وأقنعة ، مشيراً الى أن هذا واجب الحكومة .

وأكد الطبيب أنه خلال فترة وباء كورونا ، يجب أنن لا ننسا علاج الأمراض الأخرى ، مضيفاً “إذا لم نعالج هؤلاء الأشخاص ، فعندئذٍ ستبدأ المشاكل ليس فقط مع الكورونا”.

وأكد Gonerko أن هناك 100 ألف طبيب يعملون في العيادات الخارجية ، ويجب أن نقدم لهم معدات الحماية لحمايتهم من الإصابة بالفايروس ، “المعدات ضرورية ليس فقط للمستشفيات المعدية ، ولكن لجميع العاملين الطبيين”.

وردا على سؤال حول كيفية تأثير وباء الفيروس التاجي على تشغيل المستشفى ، أجاب Gonerko “كل هذا يتوقف على المدة التي سيستمر فيها” ، فإدخال تعديلات على آلية عمل المستشفيات لمدة أسبوع أو أسبوعين لن تكون مشكلة ، ولكن إذا استمرت الحالة الحالية لمدة شهر أو أكثر ، فستبدأ المشكلة .

وتوجه الطبيب سؤال للوزراء في الحكومة البولندية حول ما ينون القيام به ” كيف تنوون توفير الرعاية الصحية الشاملة ” لباقي المرضى ؟

وتابع الطبيب بالقول ” لقد تم الإستهانة بالهديد الموجود حالياً ” و ليس سرا أن لدينا مشاكل خطيرة للغاية عندما يتعلق الأمر بمعدات الحماية الطبية ، مشيراً الى أنه هذه ليست مشكلة بولندا وحدها ، بل مشكلة جميع دول أوروبا والعالم

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة