مظاهرة لناشطين أمام البرلمان البولندي احتجا على قرارات الحكومة وللمطالبة باستقلال القضاء عن السياسة

0

 

شارك أكثر من مئة شخص أمس الخميس في مظاهرة أمام مجلس النواب احتجاجا على قرارات البرلمان بإلغاء اختيار خمسة قضاة من المحكمة الدستورية وشارك في المظاهرة العديد من نشطاء المنظمات الغير الحكومية كما لوحظ وجود عدد من البرلمانيين وأعضاء من البرلمان الأوروبي , ورفعوا الاعلام البولندية والاوروبية, وحملوا شعارات مكتوب عليها “النقاش” , “العدل”, “الشفافية”, “الاعلام” , “ارفعوا ايديكم عن المحكمة” وأكد المشاركون ان المظاهرة هي من أجل “تحدي الثقافة السياسية و الدستورية”.

وقال”كريستوف إزدبيسكي”، وهو محام متخصص في الحصول على المعلومات العامة، والجوانب القانونية للسيطرة الاجتماعية والوقاية من الفساد “نريد أن نعرب عن قلقنا ازاء ما حدث يوم أمس في مجلس النواب , وايضا ما لذي أدى الى هذا الوضع”.

وتابع قائلا ” نحن  دولة شفافة ومفهومة و نعارض الوضع الذي يتخذ فيه  البرلمان القرارات بنفسه. نحن نشعر بخيبة أمل من قبل مجلس النواب”.

وقال ناشط معارض من الحزب الشيوعي :

“نحن لا نحب هذه الطريقة في تمرير القوانين، ونحن لا نحب هذه الطريقة في اتخاذ القرارات، ونحن لا نريد إزالة وثائق رسمية من الحكومة ونحن نريد الشفافية والحوار واحترام جميع المواطنين”.

 

وكان قد سبق وصرح وزير الخارجية السابق في مؤتمر صحفي في بيدغوز :أنه يجب ضمان استقلال القضاء اننا نرى ان القانون يستخدم لأغراض سياسية ومناهضة للدولة , ومن خلال نشاط الحكومة الجديدة يتبين انها تسعى لأن تصبح دولة استبدادية لأنه في حين انتخاب 11 قاضيا من قبل الغالبية العظمى من حزب القانون والعدالة هذا يعني ان المحكمة ستكون تحت السيطرة الكاملة للحزب”.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.