fbpx

الرئيس البولندي : لا يوجد داعي لإعلان حالة الطوارئ في البلاد .. وأقوم بطلب الطعام الجاهز من المطاعم !

 

قال الرئيس البولندي أندريه دودا مساء يوم أمس خلال بث مباشر عبر حساباته في مواقع التواصل الإجتماعي أنه ليست هناك حاجة في الوقت الحالي لإعلان حالة الكوارث الطبيعية أو حالة الطوارئ

وأضاف دودا : لدينا حالة الـ وباء ، ويتم تنفيذ الإجراءات المناسبة في هذا الصدد على أساس القانون ، والأمور على ما يرام .

وأعرب الرئيس في معرض حديثه عن الفايروس عن أمله في أن تنتهي الحرب ضد الفيروس التاجي في أقرب وقت ممكن.

وتابع دودا قائلاً “إذا اتبعنا التعليمات ، فسوف نهزم الفيروس التاجي”. – أعتقد أننا سنعود بسرعة إلى الوضع الطبيعي والاقتصاد سيكون قادرا على التطور بشكل ديناميكي

وعن درع الأزمة قال الرئيس : من الممكن تعديل “درع مكافحة الأزمة“ ، بالتأكيد ستكون الأزمة موجودة ، لكن مهمتنا هي التقليل من حدتها قدر الإمكان

وأشار رئيس الدولة أيضا إلى أنه لا توجد مخاوف حول دفع الراتب التقاعدي الثالث عشر للمتقاعدين ، مضيفاً ” لا تقلقوا ، سيتم دفع هذه الإستحقاقات ”

وعن إجراء الإنتخابات في موعدها قال دودا ” إذا لم تكن هناك شروط مناسبة لإجراء الانتخابات في ظروف آمنة ، فيجب على المرء التفكير في تأجيلها ”

وبحسب رأيه ” “إذا كانت هناك ظروف مناسبة للذهاب إلى المتجر بشكل طبيعي ، فهناك ظروف مناسبة أيضاً للذهاب إلى مركز الاقتراع ”

وعن الحملات الإنتخابية الخاصة بالرئاسة قال الرئيس : لا يمكن تنظيم اجتماعات عامة في الوقت الحالي ، ولكن هناك أشكال أخرى مختلفة من الحملات ، عندما أنظر إلى الإنترنت ، أرى أن المرشحين الرئاسيين يديرون حملاتهم بشكل مكثف للغاية ( .. ) بالتأكيد هناك اليوم أشكال مختلفة لإجراء الحملات الإنتخابية بأمان .

وتم توجيه سؤال للرئيس إذا ما كان مستمر في طلب الطعام الجاهز من المطاعم ، فأجاب ، هذا ليس مستبعد بالنسبة لي ،  وأحثكم على طلب الطعام الجاهز ، لأنه يساعد أصحاب المطاعم على الإستمرار في هذا الوقت الصعب .

ماذا عن صناعة مستحضرات التجميل وصالونات الشعر؟ أجاب الرئيس : تحدثنا عن ذلك مع وزير الصحة ورئيس الوزراء ، وسنتخذ قرارات بشأن هذه المسألة في الأيام القادمة.

وأخيرا ، طلب الرئيس البقاء في المنزل ومراعاة قواعد النظافة والسلامة التي أدخلتها الحكومة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة