fbpx

وزير الصحة :القيود المفروضة حالياً في بولندا غير كافية للحد من انتشار الوباء التاجي !

أوضح وزير الصحة البولندي Łukasz Szumowski أنه إذا لم يتم الالتزام بالقيود خلال فترة عيد الفصح فإن حالات الإصابة بالفيروس ستزداد بنسبة 10-30 بالمائة وحتى 50 بالمائة.

وأفاد أنه من المتوقع أن تعلن الحكومة يوم الأربعاء أو الخميس عن تمديد فترة القيود المفروضة فيما يتعلق بوباء الفيروس التاجي والسارية حتى 11 أبريل .

وأكد الوزير أن القرارات والإجراءات الحالية التي تفرض حظراً على الحركة والتجمعات لها تأثير واضح حيث كان من المتوقع أن ترتفع معدلات الإصابة في بولندا إلى 10 آلاف، لكنها الآن النصف تقريباً ،وهذا نتيجة الحد من التجمعات “.

وقال وزير الصحة :” لسوء الحظ (القيود) لا تعمل بشكل كافٍ للقضاء على الوباء ، لأنه سيتعين علينا تقليل التجمعات ثلاث مرات أكثر ، ولدينا مستوى عشرين بالمائة، ويجب أن يكون لدينا 60 في المائة لوضع حد للوباء”.

وفرضت الحكومة حظراً على التجمعات والتنقل إلا للقيام بالأنشطة المهنية أو المهام التجارية ، على سبيل المثال ، القيام بنشاط زراعي أو العمل في المزرعة ، والأنشطة التجارية غير الزراعية وشراء السلع والخدمات المتعلقة بها ؛ تلبية الاحتياجات الضرورية المتعلقة بالأمور الحالية للحياة اليومية ، بما في ذلك الحصول على رعاية صحية أو نفسية وشراء السلع والخدمات.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة