رئيسة وزراء بولندا :المصالح الوطنية لا ينبغي أن تطغى على أمن الاتحاد الأوروبي

fot. premier.gov.pl

 

  

 

علقت رئيسة وزراء بولندا ردا على تعليقات السياسيين الأوروبيين غير العادلة حول بولندا ” أن مصالح الدول الفردية يجب ألا تطغى على قضايا مهمة مثل الأمن”.

واتهم الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بولندا مؤخرا بعزل نفسها داخل الاتحاد الأوروبي مع تعزيز قوانين العمل فى بروكسل التي يتعين بموجبها على أي مواطن من مواطني الاتحاد الأوروبي أن يدفع على الأقل الحد الأدنى للأجور في البلد الذي يعمل فيه.

 

وفى الوقت نفسه، هناك مواجهات بين بروكسل ووارسو حول إجراءات سيادة القانون.

 

وقالت شيدوو ان بولندا ديمقراطية و “مؤيدة للاتحاد الأوروبي” وأنها ستدافع عن قيم الاتحاد الأوروبي الهامة بما فيها السوق الحرة.

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة