وزير الخارجية ينتقد نائب رئيس المفوضية الأوروبية ويؤكد انه تجاوز صلاحياته بشأن بولندا

APTN

  

 

أعلن وزير الخارجية البولندي فيتولد فاشيكوفسكي اليوم الخميس ان فرانس تيمرمانس قد ” تجاوز صلاحياته كموظف في الاتحاد الاوروبي واتخذ “اجراءات سياسية ضد بولندا”.

وقال المتحدث باسم تيمرمانس النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية فى وقت سابق اليوم ان وارسو فشلت فى اقتراح “إجراءات ملموسة” لمعالجة مخاوف الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي حول سيادة القانون فى بولندا”.

وقال فاشيكوفسكي فى مؤتمر صحفى عقد فى بودابست أن تيمرمانس قد دعي إلى بولندا ولكن بدلا من إجراء حوار مع وزير الخارجية و وزير العدل فى البلاد “شارك فى المظاهرات السياسية”.

وقال وزير الخارجية عقب اجتماع لوزراء خارجية مجموعة فيسجراد ودول الشراكة الشرقية فى بودابست.

“علاوة على ذلك، قبل بضعة أسابيع، أعلن تيمرمانز علنا ​​في مؤتمر صحفي أن طموحه الشخصي ورسالته هي مراقبة بولندا”.

 

 

 

وأضاف فاشيكوفسكي”ما زلنا نأمل أن يكون من الممكن العودة عاجلا ام آجلا الى الحوار حول قضايا حقيقية وليس فقط على سيادة القانون في بولندا” مضيفا “ان الاتحاد الاوروبي يعاني من عدد لابأس فيه  من المشاكل كالشكل المستقبلي للكتلة ومشاكل خروج بريطانيا ومشاكلها الخارجية”.

وقال “هذه هي القضايا التي يجب ان نركز عليها بدلا من التدخل في الوضع السياسي لبلد واحد في الاتحاد الأوروبي”.

وقال تيمرمانس فى بروكسل يوم الخميس ان الرد الأخير الذي أرسلته وارسو على توصيات المفوضية الأوروبية حول سيادة القانون فى بولندا لم يبدد الشكوك وان الخطوات الإضافية تجاه بولندا ستتوقف على قرارات مفوضية الاتحاد الأوروبى”.

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة