fbpx

ماكرون: حياتي ليست رائعة فأنا مضطر للحديث كل 10 أيام مع أردوغان

POOL New / Reuters

  

 

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن الحياة التي يعيشها أي زعيم عالمي أقل “روعة” مما قد يبدو، مستشهداً بمحادثات مع نظيره التركي طيب أردوغان كمثال على ذلك.

وحينما سألته مجلة “لو بوينت” في حوار عما إذا كان يحاول أن يكون الشاب “الهادئ” الجديد على الساحة العالمية، فأجاب ماكرون: “الساحة العالمية ليست ساحة (هادئة) كما تعرفون”.

وعندما طُلب منه أن يقدم مثالاً قال: “أنا الشخص الذي يضطر للتحدث مع أردوغان كل 10 أيام”، ولم يذكر أي تفاصيل.

 

 

 

وغالباً ما ينتقد زعماء أوروبا الغربية أردوغان الذي يصطدم مع الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بحقوق الإنسان وقضايا أخرى.

 

وكانت آخر محادثات بينه وبين ماكرون في 27 أغسطس/آب عندما بحثا مصير صحفي فرنسي مسجون في تركيا.

 

 

  أ ف ب-

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة