fbpx

دونالد تاسك يوضح الأسباب لعدم المشاركة في الإنتخابات الرئاسية بـ 10 مايو

 

قال رئيس حزب الشعب الأوروبي دونالد تاسك في تسجيل عبر الإنترنت: أود أن أقول لكم بصراحة شديدة لماذا لن أشارك في ” التصويت ” للإنتخابا الرئاسية بـ 10 مايو ، ضمن القوانين التي أعدها الوزير ساسين و PiS ، مشيراً الى أن ما تم إعداد من قوانين ” ليس له علاقة بالانتخابات”.

وأصدر رئيس حزب الشعب الأوروبي والرئيس السابق للمجلس الأوروبي دونالد توسك بيانًا صباح اليوم الثلاثاء بشأن الانتخابات الرئاسية ، التي – كما تخطط PiS – ستجرى في 10 مايو عن طريق التصويت بالمراسلات.

وتابع توسك بالقول إنني أتجنب عمدا كلمة “انتخاب” لأن الوضع الذي أعدته الحكومة في 10 مايو ليس له علاقة بالانتخابات ”

وأشار توسك أن أحد أهم الأسباب التي تدفعه لعدم ” التصويت ” هو عدم الثقة في الحكومة ، خصوصاً فيما يتعلق بتحديد ما هو آمن وما هو خطير من الناحية الصحية .

وأضاف توسك أن تأكيدات ساسين بأن إجراءات الإنتخابات آمنة من الناحية الصحية لا يكفي لي ، فقد سبق للحكومة أن قالت أن إرتداء القناع لا فائدة منه ، ثم تم إصدار قرار بإلزامية إرتداء القناع ، وكان دخول الغابات يشكل خطر على الصحة والغابات – بحسب الحكومة – ، وبعد ذلك بأيام – مع إرتفاع عدد الإصابات – أعلنت الحكومة أن دخول الغابات مسموح واتضح لهم أنه لا يشكل خطر !

وشدد توسك بأن الوزير ساسين “ربما آخر شخص” يمكن أن يتحدث عن الأمن – الصحي – في بولندا اليوم.

واتهم رئيس حزب الشعب الأوروبي الحكومة البولندية بإهمال سلامة وصحة الأشخاص الذين سيشاركون في الإنتخابات

وكما قال توسك، فإن بعض هذه القوانين الخاصة بالإنتخابات ، مثل ضرورة التوقيع عند إستلام الحزمة الانتخابية شخصيًا ، تشير إلى أن “هناك بعض المخاطر” ، لا أريد أن أقنع أقاربي أو أي شخص في بولندا بالقيام بأمر ، ينطوي على بعض المخاطر .

السبب الثاني – بحسب تاسك – هو سبب دستوري ، لأن ما سيجري لا يمكن تسميته انتخابات بالمعنى السياسي ، لأنها لن تكون حرة أو متساوية ، والتعديلات التي تم إدخالها على قانون الإنتخابات “غير دستورية” لأنها أدخلت بعد فوات الأوان .

أنا لا أتحدث عما تفعله وسائل الإعلام العامة وأن هذه الحملة الانتخابية لـ المرشحين كانت متفاوتة للغاية ، ربما يكون الأمر الأكثر أهمية والواضح هو أن الإنتخابات لن تكون سريه ، في الوقت الذي يريد فيه الناس التأكد من أن السلطات أن تعرف المرشح الذي اختاروه .

وأكد توسك في بيانه أنه إذا قال جميع البولنديين المحترمين الصادقين أن “هذه ليست انتخابات ، ولن نشارك فيها” فإن الحزب الحاكم PIS سيتراجع في اللحظة الأخيرة عن إجرائها ، وهذا أمر يستحق القيام به

وختم تاسك بالقول إذا كنا هنا معًا ، وعلى موقف واحد وواضح ، فأنا على يقين من أن PiS سوف يستسلم … وجنباً الى جنب مع القوى السياسية الأخرى سنتوصل لـ خطة ستكون آمنة لإجراء الإنتخابات بطريقة آمنة

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة