fbpx

الذكرى الـ 16 لإنضمام بولندا الى الإتحاد الأوروبي .. كيف تم ذلك ؟

في 1 مايو 2004 ، قبل ستة عشر عامًا ، أصبحت بولندا عضوًا في الاتحاد الأوروبي ، وتم ذلك  بعد عدة سنوات من المفاضات وبرامج الإندماج

وانضمت بولندا إلى الإتحاد  مع كل من جمهورية التشيك وسلوفاكيا والمجر وليتوانيا ولاتفيا وإستونيا وسلوفينيا وقبرص ومالطا ، التي اتبعت أيضاً نفس الإجراءات للوصول الى عضوية الإتحاد

وبدأ اندماج بولندا مع الاتحاد الأوروبي من خلال إقامة علاقات دبلوماسية مع المجموعة الاقتصادية الأوروبية في عام 1988. وفي وقت لاحق ، تم توقيع اتفاقية شراكة مع الإتحاد تسمى اتفاقية أوروبا عام 1991

ثم تقدمت الحكومة بطلب للانضمام إلى الإتحاد عام  (1994) ، وفي عام 1998 بدأت عملية المفاوضات التي استمرت حتى عام 2002.

وبعد مرور عام ، تم التوقيع على معاهدة الانضمام ، وافق البولنديون في استفتاء (7-8 يونيو 2003) على الإنضمام بشكل رسمي الى الإتحاد الأوروبي

ووشارك في الإستفتاء  58.85 في المائة من مواطني بولندا ، وصوت منهم  77%  بالموافقة على الإنضمام الى الإتحاد الأوروبي ، فيما عارض الإنضمام  33%

وجائت أعلى نسب التصويت بالموافقة على الإنضمام في محافظة  في محافظة ، opolskie/ اوبول (84 في المائة) ومقاطعة Lublin /لوبلين (63 في المائة).

وخلال حملة الاستفتاء المكثفة ، دعمت الغالبية العظمى من الأحزاب الممثلة في البرلمان (SLD ، PSL ، PO ، PiS) الى الإنضمام الى الإتحاد ضمن الشروط التي تم التوافق عليها ، فيما عارض الإنضمام بعض الحركات السياسية الأخرى

ولعب البرلمان دورًا رئيسيًا في عملية الانضمام من خلال تكييف القانون البولندي مع لوائح الاتحاد الأوروبي ، ووضع الإطار القانوني للانضمام والموافقة على إبرام الاتفاقيات الدولية ،  كما كانت الدبلوماسية البرلمانية والتعاون الدولي بقيادة مجلس النواب مهمة للغاية

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة