fbpx

الرئيس: يجب أن تقوم أوروبا على التضامن وليس على المنافسة ، ومرشحة المعارضة ترد : بولندا تخرج من الإتحاد الأوروبي !

 

شهدت المناظرة التلفزيونية بين مرشحي الرئاسة يوم أمس والتي تم إقامتها عبر قناة TVP نقاشات حادة بين المرشحين حول وجهات نظرهم وخططهم لمسقبل بولندا في حال فوزهم بالرئاسة .

ووجه مدير المناظرة سؤال للمرشحين حول نظام الدولة والعلاقات بين بولندا والاتحاد الأوروبي ؟

وأجاب الرئيس البولندي أندريه دودا على السؤال بالقول أنه ا في حالة وباء فيروس التاجي ، تعاملت هيئات الاتحاد الأوروبي ، مثل المفوضية الأوروبية ، مع الموضوع بعد فوات الأوان ، لكن هذا لا يعني أنه لا ينبغي لنا أن نبني أوروبا مشتركة ، لأنها مشروع مهم للغاية

وتابع دودا : لهذا كتبت رسالة لقادة الدول الأوروبية ، أنه في أوروبا ، يجب أن نركز أولاً على التعاون ، وكجزء من التعاون ، أرسلنا مجموعة من أطبائنا إلى إيطاليا لدعم الإيطاليين في الوضع الصعب للغاية حينها لمحاربة فيروسات التاجية ، وأكدنا أننا دعمناهم لأن أوروبا يجب أن تقوم على التضامن ، لا على المنافسة و تضارب المصالح ، ولا يجب أن تكون مبنية على إملاءات الأقوياء ، ولكن يجب أن تقوم على التضامن والتفاهم المتبادل والتعاون

وبحسب رأي الرئيس فإن أهم التحديات التي تواجه السياسة الخارجية البولندية هي العلاقات مع الولايات المتحدة ، وتعاون دول الاتحاد الأوروبي داخل البحار الثلاثة ودعم الاتحاد في التغلب على الأزمة. ولفت الرئيس الانتباه إلى ضرورة التضامن مع الدول الأكثر تضررا من وباء فيروس كورونا.

وعندما سُئل أين سيذهب في زيارته الأولى بعد إعادة الانتخاب ، أجاب أنه سيذهب الى روما لأن هذا سيعني أننا إنتصرنا على وباء فايروس الكورونا ، سيعني أن إيطاليا ، التي عانت كثيرا ، تتلقى الدعم من قبل حليفتها في الاتحاد الأوروبي ، ولهذا السبب قمت ، من بين أمور أخرى ، بكتابة رسالة إلى زملائي رؤساء الدول الأوروبية ، للتأكيد على أن التعاون داخل الاتحاد الأوروبي مهم جدا

وتابع دودا قائلاً لدينا تعاون جيد للغاية عبر الأطلسي ،ولدينا علاقات مميزة مع الولايات المتحدة

وبدورها قالت مرشحة الائتلاف المدني Mazgorzata Kidawa-Błońska أنه خلال تفشي الفيروس التاجي ، من الضروري تضامن الحكام مع البولنديين.

ووجهت Kidawa-Błońska كلامها للرئيس بالقول : أنت تتحدث عن التضامن ، ، نعم ، هناك حاجة إلى التضامن ، ولكن يجب أن يكون هناك أيضًا تضامن مع البولنديين في هذا الوضع.

كانت الحكومة البولندية في حالة غياب ولم تفعل شيئ في الشهر الأول . حتى يومنا هذا ،لا تُجرى الإختبار بالحد الذي يجب أن تكون عنده ! – قالت مرشحة التحالف المدني –

وتابعت بالقول أنه يتم إبعاد بولندا عن الإتحاد الأوروبي ، لدينا قضايا أمام محكمة العدل الأوروبية والتي خسرنا بعضها ، مشيره الى أنه تم إتخاذ إجراء ضدنا تحت البند السابع ا ، لأنه يتم انتهاك سيادة القانون في بولندا.

وعندما سُئلت عن وجهة نظرها بشأن السياسة الخارجية لبولندا ، قالت مرشحة التحالف المدني – إن التعاون مع ألمانيا وفرنسا مهم بشكل خاص بالنسبة لها ، ويجب أن نتحدث معهم كشركاء وأيضاً كحلفاء ، هذا هو السبب في أهمية الاتحاد الأوروبي

وأضافت أن الولايات المتحدة مهمة ، ودول أوروبا الشرقية مهمة ، أود أن أظهر للجميع أنه يمكننا التحدث معاً ، وأننا شريك يستمع للآخرين، ويقدم اقتراحات جيدة ، ونقدم أنفسنا كشريك يمكن الوثوق به ، لهذا السبب أود أن أدعو ممثلي مثلث فايمار إلى بولندا في إقرب فرصة ، لتعود بولندا الى موقعها المهم مرة أخرى

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة