المتحدث باسم وزارة الصحة : من الصعب العودة إلى الحالة الطبيعية .. والموجة الثانية قد تكون في الخريف !

 

في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين ، تحدث المتحدث باسم وزارة الصحة Wojciech Andrusiewicz عن موجة ثانية محتملة من حالات العدوى بفايروس كورونا ، مشيراً الى أنها قد تكون في الخريف .

وأشار إلى أن “هذا الانتكاس قد يكون مصحوبا بزيادة في موجة الإنفلونزا” ، لذلك نحن نستعد لهذه الفترة ، وقيمنا بإتخاذ جميع الإجراءات اللازمة ، وتم تزويد المستشفيات المتخصصة في الأمراض المعدية بالإكدادات الطبية والمعدات المطلوبة لمواجهة أي إنتشار جديد للفايروس

وتابع بالقول نحن على استعداد ، و نستعد لهذه الزيادات المحتملة بسبب الإنفلونزا ، مضيفاً  “بالتأكيد الخريف سيزيد من الإصابة”.

 

وأكدAndrusiewicz أنه من الصعب العودة إلى الحالة الطبيعية الكاملة التي إعتدنا عليها ، ولكن بالتأكيد ، مع بعض القيود ، سنتمكن من إستئناف نشاطاتنا ، سيتمكن الأطفال من قضاء عطلاتهم حتى في المخيمات ، لكني أؤكد أن القيود الصحية ستكون ذات أهمية رئيسية هنا

وعندما سُئل وأكدAndrusiewicz عن كيف ستبدو العطلة القادمة فيما يتعلق بالوباء ، أجاب بأن الحكومة تعمل على تطوير قوانين خاصة بالعطلات ،  وأضاف أن “هناك الكثير من المعلومات حول التوصيات المحتملة” فيما يتعلق بالعطلات.

 

وتابع المتحدث باسم وزارة الصحة :  نود بعد هذا العام الدراسي – الذي لم يكن يبدو عامًا دراسيًا حقيقيًا  منذ شهر مارس (…) -تنظيم عطلات للأطاف لتكون على الأقل بديلاً للعطلات التي يقضيها الأطفال كل عام  ، مضيفاً لكنها ” بالتأكيد لن يبدوا مثل العطلات السابقة ”

 

كما أفاد Andrusiewicz أنه في المستشفيات التي تم تحويلها إلى مستشفيات أمراض معدية  لمحاربة الفيروسات التاجية ، “سيتم الإبقاء على الوضع ذاته ” ، وسيتم إبقاء 50 في المائة من الأسرة الموجودة في تلك المستشفيات لعلاج مرضى فايروس كورونا ، وأضاف أنه بعد التطهير ، فإن الأجزاء المتبقية من المستشفيات “ستعود إلى خدمة المرضى الآخرين غير المرتبطين بـ COVID-1

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة