fbpx

تصريحات طبيب ايطالي حول فيروس كورونا “لم يعد موجودا سريريا في إيطاليا”موجة من الغضب الواسع

“من وجهة نظر سريرية ، لم يعد الفيروس التاجي موجودًا” لاقت كلمات الطبيب الإيطالي البارز، ألبرتو، زانغريلورئيس قسم وحدة العناية المركزة ف يمستشفى سان رفاييل ،شمال إيطاليا موجه من الغضب واحتجاجات العلماء والأطباء الذين اتهموه بتقديم معلومات خطيرة وخاطئة.

قال زانغريلو أن” فيروس كورونا المستجد بدأ يفقد قوته وأصبح أقل فتكا، معلنا أنه لم يعد موجودا سريريا في إيطاليا…ويمكنني التوقيع على هذا الكلام”.

وتابع: “المسحات التي أخذت على مدى الأيام العشرة الماضية أظهرت حمولة فيروسية متناهية الصغر من حيث الكمية مقارنة بالمسحات التي أخذت قبل شهر أو اثنين”.

وأضاف “على مدار 3 أشهر تم عرض مجموعة أرقام علينا لا أساس لها من الأدلة ولا تحمل أي قيمة… وأدى ذلك إلى إغلاق كامل للبلاد،وأن بعض الخبراء يبالغون في التوجس من احتمال وقوع موجة ثانية للجائحة، لذا يتعين على الساسة وضع الواقع الجديد في الحسبان”.

صرح منسق اللجنة الفنية والعلمية Agostino Miozzo أن هذه التصريحات غير مدعومة بالأدلة وأضاف و “هذه التصريحات السطحية والمضللة خطيرة بالتأكيد في اللحظة الحرجة الحالية ليس فقط لإيطاليا ولكن للعالم بأسره”.

وأعرب رئيس مجلس الخدمات الصحية الوطنية في ايطاليا، فرانكو لوكاتيلي ، عن دهشته واستيائه. وقال “مجرد إلقاء نظرة على عدد حالات الإصابة الجديدة المؤكدة كل يوم ،هي دليل على زيادة انتشار الفيروس في إيطاليا “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة